الرئيسية منوعات تحذير للشباب من سن 18 إلى 35 من موت مفاجئ بسبب “مشروب”!

تحذير للشباب من سن 18 إلى 35 من موت مفاجئ بسبب “مشروب”!




تناولك لمشروبات الطاقة أمرا سيقودك لمشاكل كثيرة، لكن الأسوأ منها هو ظهور مشاكل جنسية مع شريك حياتك، والإدمان على شرب المشروبات الروحية وتناول المخدرات، والموت المفاجئ.. هذه تحذيرات خطيرة أتت بعد دراسات صحية حول تأثير مشروبات الطاقة على متناوليها”.. هذا ما قاله لـ “عين اليوم” الأكاديمي بجامعة الإمام محمد بن سعود، البروفيسور بادي العنزي.

الفشل الكلوي والصداع وأسباب أخرى

وأضاف العنزي أن الأمر خطير جدا؛ فتأثيرات مشروبات الطاقة كثيرة وخطيرة، من أهمها “التأثير على الحياة الجنسية لدى الزوجين، حين تؤثر على خفض عدد الحيوانات المنوية، إضافة إلى مضاعفات أخرى، مثل اضطرابات النوم والفشل الكلوي والصداع المزمن.

هل المشروبات الغازية لها تأثير أيضا؟

ويظن كثير من الناس أن المشروبات الغازية تختلف كثيرا عن مشروبات الطاقة، وهذا أمر غير صحيح، فكلاهما يحتوي على كافيين وجلوكوز وفيتامينات، لكن ثمة فارق يقدر ضعفه بثلاث مرات بالنسبة لمشروبات الطاقة من حيث نسبة الكافيين.. كان هذا بحسب البروفيسور بادي. ليس هذا فحسب؛ فالمخاطر كثيرة التي تنتج عن تناول مشروبات الطاقة، فهي تعد من أكثر المواد المنبهة للجهاز العصبي وزيادة في خفقان القلب والسكتات القلبية والموت المفاجئ. وتتراوح أعمار أكثر متناولي تلك الوجبات، بين سن 18 إلى 35 عاما.

وقال بادي: “في العام 2008 أجريت دراسات طبية على عدد من الشبان، وظهرت تلك النتائج بحقائق صادمة، وهي أنها تؤدي لمشاكل سلوكية كثيرة منها اللجوء للعنف، وشرب الكحول، وزيادة في تعاطي المخدرات والتدخين”.

أول ظهور قبل 4 عقود

وعن السؤال حول أول ظهور لمشروبات الطاقة في العالم، يقول الجواب إنها ظهرت منذ حوالي أربعة عقود من العام الحالي 2017، وتحديدا في العام 1977 في الولايات المتحدة الأمريكية. وازدادت منذ ظهور أول منتج، حتى بلغت أكثر من 500 علامة تجارية في عام2006 . ومنذ أول ظهور لها، تحذر المنظمات الصحية حول العالم منها.

وفي عام 7200، حذرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية في تقرير لها الشركات المنتجة لمشروبات الطاقة، على أنها بديل قانوني للمخدرات، وقالت إنها تعمل على رفع مستوى النشاط الذهني والجسدي لدى الناس.

عين




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.