تيرا تيوب
Menu

مدرب البرتغال: أنا المسؤول عن اختيار منفذي ركلات الجزاء
2017-06-29 الرياضة




أكد فيرناندو سانتوس، المدير الفني للمنتخب البرتغالي الأول لكرة القدم، أنه المسؤول عن اختيار اللاعبين الذين سددوا ركلات الترجيح في مباراة الفريق أمام تشيلي أمس الأربعاء في الدور قبل النهائي لبطولة كأس القارات.
وانتهت المباراة بخسارة منتخب البرتغال، بعد أن أهدر لاعبوه ثلاث ركلات ترجيحية.
ونجح المتألق كلاوديو برافو، حارس مرمى تشيلي، في التصدي للركلات الثلاث للمنتحب البرتغالي التي نفذها اللاعبون ريكاردو كواريزما وجواو موتينيو ولويس كارلوس ألميدا “ناني”، مما حرم النجم كريستيانو رونالدو من تنفيذ ركلته بعد أن وضعه المدرب سانتوس في ذيل قائمة اللاعبين الذين اختارهم لهذه المهمة.
وقال سانتوس: “إنها مسؤوليتي لأنني أنا من أختار اللاعبين”، مشيراً إلى أن اللاعبين الذين أهدروا ركلات الترجيح في مباراة أمس هم نفسهم من توجوا أبطالا لأوروبا في العام الماضي.
وأضاف: “هؤلاء اللاعبون الثلاثة سجلوا أهدافا في بولندا وكانوا أبطالا”، في إشارة إلى المباراة التي فاز بها المنتخب البرتغالي على بولندا في دور الثمانية من بطولة كأس أمم أوروبا 2016 بفرنسا.
وفي تلك المباراة سجل موتينيو وناني وكواريزما على الترتيب الركلات الترجيحية الثلاث الأخيرة للمنتخب البرتغالي ليعبروا بفريقهم إلى الدور قبل النهائي للبطولة.
وأوضح سانتوس أن مباراة الأمس كانت على مستوى عال وتميزت بالندية بين فريقين “رائعين”.
واختتم قائلا: “فوز تشيلي كان عادلاً ولهذا أهنئهم، لو كنا تمكنا من الفوز لكان ذلك أمرا عادلا أيضا، ولكن تشيلي هي من فازت وعلينا أن نهنئها”.

العربية




اترك تعليقاً
*