الشعب الهندي غاضب من رامز جلال.. وهكذا وصفوه!




انتقدت وسائل إعلام في بوليوود الممثل المصري رامز جلال عقب إذاعة حلقة برنامجه «رامز تحت الأرض» Rameez Underground يوم الجمعة، التي استضاف فيها النجم الهندي الكبير شاروخان Shah Rukh Khan، مشيرة أن البرنامج علي مثل الصورة التي خرج بها يمثل إساءة إلى شاروخان و”الهند”.

صحف ومواقع عديدة، وصفت رامز بـ«المهرج المصري»، بعد أن جعل من ملك الرومانسية في السينما الهندية، ومحبوب الهند ضحية وأضحوكة لواحدة من الُمزح والبرامج سيئة السمعة، على حد ما ذكرته صحيفة indianexpress وترجمته مجلة جولولي.

تقول الصحيفة: “نادرا ما رأينا في الواقع شاروخان يفقد أعصابه. إلا في الآونة الأخيرة خلال زيارته الأخيرة الي دبي لممارسة بعض الأنشطة الترويجية المعتادة هناك.

وتضيف الصحيفة: “خان بعد مقابلته مع مقدم البرامج اللبناني من أصل أرمني نيشان، نُقل إلى الصحراء في رحلة من رحلات السفاري، ثم هبط بالسيارة التي كانت تقله في حفرة من الرمال المتحركة، حيث يجلس هناك جلال مرتديا قناع سحلية ضخمة مرعبة”.

ظهر خان (51 عاما) غاضبا، واصفا جلال بالمريض والقبيح، قائلا له “لا تتحدث معي، ولم يفلح معه استعطاف جلال:”إنت بطلي، كنت حلمي” في محاولة لتهدئة غضبه، بينما كان يسحبه من الرمال المتحركة.

يذكر أن خان ليس الأول من النجوم العالميين الذين وقعوا في فخ رامز الممثل ومقدم البرنامج الشهير حيث عادة ما يستهدف المشاهير، رأينا نجوم هوليوود مثل باريس هيلتون، ستيفن سيغال، وأنطونيو بانديراس وهذه المرة كان شاه روخ خان.

وفي السياق ذاته، ومع تبني وجهة نظر مختلفة، أدعت مواقع مصرية أن حلقة برنامج «رامز تحت الأرض» شاروخان عززت الإساءة إلى مصر وشوهت سمعتها بسبب طريقة تعامل «رامز» مع الفنان الشهير.

وتركزت الانتقادات حول أنه كان ينبغي الاستفادة من التعامل مع شاروخان واستضافته من قبل رامز جلال كفنان مصرى فى خدمة السياحة المصرية والترويج لها، وليس تقديم مقلب وهزار، بدلا نظرات الاحتقار التي ملأت عيني شاروخان، والتمرغ على الرمال أمام فنان عالمى بدعوى أن المصريين جميعا يحبونه.

دنيا الوطن