الرئيسية منوعات 7 عبارات تخدعين بها نفسك!

7 عبارات تخدعين بها نفسك!




أحيانًا تصبح أفكارك عن نفسك معتقدات تسيّر حياتك، وأفكارك هذه قد تكون شيئًا إيجابيًا، كالاعتقاد بأنك شخص سليم، أو أنك مرنة، أو موهوبة في عملك. ولكن عندما تستند معتقداتك إلى أفكار تعيق تقدمك سيكون لها تأثير سلبي. هل فكرت كم مرة كذبت فيها على نفسك كذبة خفية فقط لتبرري لنفسك الكسل أو لتشعري بحال أفضل؟ هناك أوقات يكون فيها تكرار الكذبة أسهل من مواجهة الحقيقة المؤلمة.
وإليكِ 7 عبارات هي في الحقيقة أكاذيب، ترددينها لتبرري فيها تقاعسك أو وضعًا مزعجًا على أمل أنه سيتغير، رغم علمك أن شيئًا لن يتغير.
سوف يتغير… أو تتغير
قد يستغرق الأمر وقتاً طويلاً قبل أن نتعلم أننا لا نستطيع إصلاح أي شخص أو تغييره، حين تدركين هذه الحقيقة وتقبلين الآخرين كما هم دون توقع التغيير، عندها فقط ستشعرين بالراحة.
سأفعل ذلك ذات يوم
كم عدد المرات التي قلت فيها لنفسك ذات يوم: سوف أسافر أو سوف أترك وظيفتي وأبدأ عملاً حرًا أو غير ذلك، حتى جاء يوم أدركت فيه أنه لم يعد هناك وقت للقيام بأي من هذه الأمور. أيامنا على هذا الكوكب معدودة لذلك إفعلي ما تريدين فعله ولا تؤجلي.
فقط لو كان لدي الوقت
غالبًا ما نلقي باللوم على الوقت عندما نخطط للقيام بأشياء نريدها سواء كان ذلك الرياضة أو القراءة أو غيرها، ونادرًا ما نتوقف لنفكر كيف ندخل هذه الأشياء الصغيرة في جدول أعمالنا المزدحم. لماذا لا توقفين السيارة بعيدًا وتمشين قليلاً في طريقك إلى العمل، لماذا لا تحملين كتابًا معك أينما ذهبت، وتقرأين في فترات الانتظار؟
ستكون الأمور أفضل لو أن لدي..
حين ترددين هذه العبارة فهذا يعني أنك غير راضیة بما تملكين في الوقت الحالي، وبالتالي لن تکون سعيدة بالحصول على أشياء أخرى. تذكري أيضًا أن العديد من الأشياء التي لديك الآن كنت ترغبين بها ذات يوم، فإن تقدير ما لديك يجعل كل شيء أفضل.
أنا خائفة وعاجزة
عندما تشعرين بالعجز، فإنه من الصعب الاعتقاد بأن لديك خياراً للخروج من المشكلة، وربما يريحك الإحساس بأنك ضحية، لكن هناك دومًا طريقة للخروج من المأزق؛ لأن الإحساس بالعجز سيزداد سوءاً بمرور الوقت. عليكِ بقليل من التفكير وربما بعض المخاطرة لتخرجي مما أنت فيه.
لست مستعدة لـ…
الحقيقة هي أن لا أحد يشعر أنه على استعداد لأي شيء جديد، سواء أكان تغيير العمل أم إنجاب طفل مثلاً. السبيل الوحيد للتخلص من هذا الإحساس هو أن تبدئي، إذا لم تفعلي فهذا يعني أنك لست مهتمة فعلا بالأمر أو أنك تماطلين، لكن على الأرجح أن السبب هو الخوف.
لست جيدة بما يكفي
هذه أسوأ عبارة تقولينها لنفسك، كل يوم قولي لنفسك أنك شخص رائع، وأنك تملكين صفات جيدة تكفي لتستحقي حياة سعيدة. تذكري أيضًا أن هناك فرقًا بين التفكير بأنك تستحقين أن تكوني سعيدة ومعرفة أنك مؤهلة لتكوني سعيدة، والعبارة الأولى هي الأهم.
(فوشيا)




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.