الرئيسية أخبار سويسرا تدعو غندور لزيارة جنيف في أول بادرة منذ 20 عاما

سويسرا تدعو غندور لزيارة جنيف في أول بادرة منذ 20 عاما




تلقى وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، دعوة رسمية من نظيره السويسري ديديه بوكالترا، لزيارة جنيف في الفترة من 15-17 من مايو الجاري، في زيارة هي الأولى من نوعها بعد نحو 20 عاماً من آخر زيارة لوزير خارجية سوداني.

وقال سفير السودان بجنيف، مصطفى عثمان إسماعيل، حسب بيان صحفي الإثنين،، إن غندور سيلتقي خلال الزيارة وزير خارجية سويسرا، ومديري المنظمات الدولية منهم نائب مدير عام منظمة التجارة العالمية.
وأضاف البيان “سيلتقي ايضا المفوض السامي العام للاجئين، لمناقشة أوضاع اللاجئين في السودان وكيفية زيادة الدعم المقدم من المجتمع الدولي، لاستضافة السودان أعداد مقدرة من اللاجئين”.
ويستضيف السودان أكثر من مليوني لاجئ وطالب لجوء، حسبما صرح بذلك الرئيس عمر البشير أمام منتدى خاص بقضايا اللاجئين عقد في الدوحة يوم الأحد.

وبات السودان ملاذا للفارين من الحرب في جنوب السودان، كما فتح أبوابه للهاربين من القتال في سوريا واليمن ومنحهم تسهيلات في الدخول والإقامة.

وأشار البيان لدور السودان في مكافحة الإرهارب الدولي والإقليمي ومكافحة التطرف والهجرة غيرة الشرعية والاتجار بالبشر ومكافحة غسل الأموال، مع إيواء لاجئي دولة جنوب السودان ودول الجوار الأخرى التي تشهد نزاعات.

وتوقع البيان أن تحقق زيارة غندور العديد من النجاحات على المستوى الثنائي بين البلدين والمستوى المتعدد مع الأطراف الأخرى، وأضاف “تكتسب زيارة غندور أهمية للاهتمام الذي يوليه السودان لسويسرا لأنها من أهم الدول المساعدة في مجال الاكتشافات الأثرية، حيث لها بعثة بقيادة البروفيسر شارل بونيه، تعمل في مجال الآثار لأكثر من 50 عاماً، وحصلت خلالها على اكتشافات أثرية هامة ساهمت في التعريف بالسودان وحضارته”.

وأشار البيان لمساهمة سويسرا في تحقيق السلام في السودان، خاصة وأن اتفاقية سلام جبال النوبة جرت برعاية سويسرا في العام 2002، بجانب دورها عبر المنظمات الدولية في مساعدة النازحين واللاجئين.

سودان تربيون




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.