قال رامي أبو النجا وكيل محافظ البنك المركزي المصري المساعد إن إجمالي التدفقات على النظام المصرفي في مصر بلغ تسعة مليارات دولار منذ تعويم الجنيه في نوفمبر/تشرين الثاني.
وتواجه مصر التي تعتمد على الواردات نقصا في العملة الصعبة منذ انتفاضة 2011 التي أعقبتها اضطرابات أدت إلى عزوف السياح والمستثمرين الأجانب. وقامت بتعويم الجنيه في الثالث من نوفمبر في محاولة لجذب التدفقات الأجنبية.

الاسواق العربية