الرئيسية أخبار (يونيمس): جنوب السودان ينتظر نشر قوات الحماية الإقليمية

(يونيمس): جنوب السودان ينتظر نشر قوات الحماية الإقليمية




كشف القائم بأعمال رئيس بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان (يونميس) مصطفى سوماري عن لقاء جمعه مع وزير شؤون مجلس الوزراء بحكومة جوبا مارتين إيليا والذي أكد خلاله الأخير على موقف بلاده الثابت بشأن نشر قوات الحماية الإقليمية في البلاد.

وطلب مسؤول الامم المتحدة من المسؤول الجنوب السوداني توضيحات بشأن تصريحات صحفية أدلى بها كبار المسؤولين الحكوميين في جوبا تقول ان الحكومة غيرت موقفها بشأن نشر قوة الحماية وأنها لا ترغب في نشر هذه القوات على أراضيها.

وفي خطوة مفاجئة رفضت حكومة جنوب السودان الثلاثاء نشر قوات حماية إقليمية على أراضيها مبررة الخطوة بتحسّن الوضع الأمني في البلاد.

وفي مقابلة مع (سودان تربيون) الثلاثاء شكك مستشار الرئيس للشؤون الأمنية توت جاتلواك في ضرورة نشر قوات الحماية الإقليمية في العاصمة، وزاد “كانوا يتحدثون عن الأوضاع الأمنية المتدهورة ولكن الآن تحسن الوضع الأمني.. إن العاصمة جوبا آمنة والجميع يدرك ذلك، لقد أحتفل المواطنون بأعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة بصورة سلمية، والآن يمكنك التحرك بحرية بسبب تحسن الوضع الأمني، بجانب أن عملية الحوار الوطني انطلقت ويجري تنفيذ اتفاق السلام”.

كما اتهم وزير الدفاع في حكومة جوبا كول مانيانغ مانيانغ في تصريحات الثلاثاء الأمم المتحدة بإعداد تقارير بواسطة أفراد من أجل تبرير الدعوة لنشر قوة الحماية الإقليمية ولدعم الأصوات الأخرى، مطالباً بإحياء اتفاق السلام ومناشداً المجتمع الدولي بدعم حكومة الوحدة الوطنية للمساعدة في استعادة السلام والاستقرار في البلاد.

لكن وزير شؤون مجلس الوزراء بحكومة جوبا أكد خلال لقائه مع المسؤول الأممي موقف بلاده الثابت تماشيا مع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، مشدداً أن حكومته ستستمر في تسهيل نشر القوة الإقليمية في البلاد.

وفي مطلع أكتوبر الأول الماضي وافقت حكومة جنوب السودان مبدئيا على نشر القوات الإقليمية التي ستتولى حماية المدنيين والمنشآت الحيوية، وطلبت مهلة للتفاوض مع البعثة الأممية في البلاد حول تدابير تنفيذ القرار الأممي الصادر بهذا الشأن.

وصادق مجلس الأمن في أغسطس الماضي على قرار يسمح بنشر قوة حماية إقليمية قوامها أربعة آلاف جندي تحت قيادة بعثة حفظ السلام الدولية.

وبحسب آخر الأرقام التي نشرتها الأمم المتحدة، فإن عدد أفراد بعثتها في جنوب السودان يبلغ 16 ألف عسكري وشرطي.

يُشار أن دولة جنوب السودان الوليدة تنزلق منذ العام 2013 في حرب أهلية خلفت عشرات آلاف القتلى، وأكثر من 2.5 مليون نازح.

سودان تربيون




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.