الرئيسية أخبار مصرع منقب سوداني أثناء مُطاردات للجيش الموريتاني

مصرع منقب سوداني أثناء مُطاردات للجيش الموريتاني




زار القنصل السوداني في موريتانيا نور أحمد حماد، مدينة ازويرات في أقصى الشمال الموريتاني للإطلاع على أوضاع عدد من المنقبين عن الذهب السودانيين الذين اعتقلتهم السلطات الموريتانية مؤخراً برفقة مئات الموريتانيين.
واطلع القنصل على الظروف التي قُتل فيها منقب سوداني خلال مُطاردات مع الجيش الموريتاني، قبل أن يوضح القنصل السوداني أن الحادثة عن “غير قصد”، مُطالباً بالإفراج عن الركاب الذين كانوا معه على متن نفس السيارة، مُؤكِّداً أنه “لا ذنب لهم في الحادث”.
وسقط قتيلٌ واحدٌ خلال مُطاردات خاضها الجيش الموريتاني قبل أسبوع مع منقبين عن الذهب في منطقة عسكرية مُغلقة في ولاية تيرس الزمور أقصى شمال شرقي موريتانيا.
وبحسب مراسل “صحراء ميديا” في الولاية، فإنّ الجيش كان يتعقّب عدداً من المُنقبين عن الذهب دخلوا منطقة عسكرية مُغلقة، وفيما توقّفت عدة سيارات على متنها مُنقبون، رفضت إحدى السيارات التوقف ما جعل الجنود الموريتانيين يطلقون أعيرة نارية لإيقاف السيارة.
وأضاف المراسل نقلاً عن مَصادر مُطّلعة أنّ إحدى الرصاصات أصابت شاباً يبلغ من العُمر 21 عاماً كان على متن السيارة الفارّة، ويحمل الشاب جنسية النيجر رغم أصوله السودانية، إذ وُلد في منطقة دارفور، ودُفن القتيل في مدينة ازويرات، فيما تم اعتقال 8 منقبين عن الذهب بطريقة غير شرعية، 4 موريتانيين و4 سُودانيين.

التيار




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.