الرئيسية أخبار قناة (أم درمان) تجمد عملها وتسرح العاملين بعد ايقاف السلطات لبثها

قناة (أم درمان) تجمد عملها وتسرح العاملين بعد ايقاف السلطات لبثها




أعلنت إدارة قناة “أمدرمان” الفضائية، عن تجميد عمل القناة إلى أجل غير مسمى وتسريح جميع العاملين، وذلك بعد أيام من قرار السلطات السودانية بايقاف بث القناة.

وحملت إدارة القناة وزارة الإعلام السودانية، مسؤولية ما آل إليه وضع القناة، “بسبب قراراها الذي وصفته بالمجحف القاضي بايقاف القناة بحجة واهية ودريئة مفضوحة لإسكات صوتها الذي بلغ الملايين”.

وأمرت الهيئة العامة السودانية للبث الإذاعي والتلفزيوني، التابعة لوزارة الاعلام، في أواخر نوفمبر الماضي، بوقف بث قناة “أم درمان”، بحجة عدم حصولها على ترخيص.

ونفى مدير القناة ومالكها الصحفي حسين خوجلي، ما ذهب إليه مدير الهيئة العامة للبث خليل إبراهيم، وقال إن القناة حصلت على موافقة البث من وزير الإعلام الأسبق، الزهاوي ابراهيم مالك، بجانب خطاب آخر للسيد مسجل عام الأعمال والشركات والأسماء التجارية.

وشكا حسين خوجلي، وهو أحد رموز الإسلاميين، في خطاب معنون للعاملين، أطلعت عليه (سودان تربيون) السبت، من المصروفات الباهظة المتمثلة في استئجار القمر الصناعي، بنحو 600 مليون جنيه شهرياً، بجانب الرواتب والإيجارات والمنصرفات اليومية وإيجار سعات الانترنت المفتوحة.

وأضاف “لكل هذا وذاك وجدنا انفسنا مضطرين لإيقاف هذا النزيف المتكاثف خاصة بعد القرارات الاقتصادية الأخيرة التي قضت على كل آمال للمؤسسات الثقافية والإعلامية”.

وأكدت إدارة القناة أن تسريح العاملين بها جاء وفق قرار من وزارة العمل وتنمية الموارد البشرية، مشيرة إلى التزامها بالوفاء بحقوق العاملين بأعجل ما تيسر.

وأبدى خوجلي أمله في أن “فك أسر” القناة وفق القانون والشرعية لتزاول مهمتها السامية تجاه البلاد والمواطنين.

سودان تربيون




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.