الرئيسية منوعات شيخ الأزهر يندد بـ”الجريمة الوحشية” في الكنيسة البطرسية

شيخ الأزهر يندد بـ”الجريمة الوحشية” في الكنيسة البطرسية




قال شيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيب، الاثنين، إن وباء الإرهاب استشرى خطره وبات يهدد الجميع، منددا بجريمة تفجير الكنيسة البطرسية في القاهرة التي أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات.

واعتبر الإرهاب من أخطر التحديات التي تواجه العالم العربي والإسلامي، الذي استشرى خطره في شرق الأرض وغربها، وتابع:” ظن كثيرون ممن صمتوا عن ولادته وأسباب نشأته أنه لن يبرح موطنه الذي نشأء فيه، وإذ به ينشر الرعب والفزع بين الناس في كل مكان”.

وجاءت تصريحات شيخ الأزهر خلال كلمة ألقاها أمام قمة رئيسات البرلمانات المنعقدة في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وتابع:” لقد سمعت بكل تأكيد عن جريمة الأمس الغادرة، التي راح ضحيتها أبرياء مسالمون، كانوا يؤدون صلواتهم في الكنيسة المصرية”.

وأضاف:” خلفت ( الجريمة) في قلوب المسلمين قبل المسيحيين آلاما وأحزانا ليس من السهل تجاوزها ولا نسياها”.

وقال إن جريمة تفجير الكنيسة الوحشية ليست إيذاءً للمسيحيين في مصر، بل هي إيذاء للمسلمين في شتى بقاع العالم، وإيذاء للنبي محمد (ص) في ذكرى مولده الشريف.
اسكا ينيوز




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.