أكد وزير الصحة بحر إدريس أبوقردة أن توقف الأطباء عن العمل لم يعد مبرراً، و أفصح عن جهود تقودها الوزارة لإطلاق سراح الأطباء المعتقلين، وتوقع أن يتم ذلك قريباً.
وأوضح أبوقردة في تصريح لـ”الصيحة”، أمس، أنهم يسعون لحل المشكلة المتعلقة باعتقال الأطباء، وقال: “الأطباء ديل أولادنا وبنحل ليهم مشاكلهم”، جازماً بمعالجتهم “90%” من مطالب الأطباء والنقاط التي تم الإنفاق عليها معهم، وما تبقى منها مرتبط بالميزانية المقبلة.
وقلل و أبوقردة من خطورة الإسهالات المائي وقال إنها لا تعدو أن تكون إسهالات عادية ، مشيراً إلى أان الحكومة بذلت جهوداً مقدرة لمحاصرة المرض.

الصيحة