لم تستطع الفتاة الأميركية التي تُدعى أمبير راشدي والبالغة من العمر 23 عاما أن تتوقّف عن تناول الطعام، حيث كانت مصابة بالبوليميا أو الشراهة المرضية وكانت تشعر بالجوع بشكل دائم، وقد وصل وزنها، حين كانت في الخامسة من عمرها 70 كيلوغراماً.
وعلى الرغم من ذلك، تمكنت من خسارة 120 كيلوغراماً من وزنها دفعة واحدة، بعدما أخذت قراراً حاسماً بتغيير حياتها.
هذا وقد خضعت لعملية جراحية ثمّ اتبعت نظاماً غذائياً صحياً ومارست التمارين الرياضية لتخسر بعد ذلك 40 كيلوغراماً وتصل إلى وزن صحي. شاهدي كيف أصبحت!
%d9%81%d8%aa%d8%a7%d8%a9

الديار