الرئيسية العالم تصريحات “لاغارد” تشعل المضاربات على الدولار في مصر

تصريحات “لاغارد” تشعل المضاربات على الدولار في مصر




دفعت تصريحات مديرة صندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، الدولار نحو مستويات جديدة مقابل الجنيه المصري، مقترباً من كسر مستوى 17 جنيهاً في سوق الصرف السوداء.
وقالت لاغارد إن صندوق النقد يرحب بتوجهات الحكومة المصرية التي تحاول تنفيذ اشتراطات الصندوق لتتمكن من الحصول على القرض.
وأضافت: “إذا ما قرروا المضي قدما في الإصلاحات، فإن الصندوق بالتأكيد سيدعم تلك الخطوة، وسنضع أموالا على الطاولة لمساعدتهم على طول الطريق”.
وتطرقت لاغارد، في تصريحات أمس الخميس، لسعر الصرف واصفة الوضع بـ “الأزمة”، وذلك بسبب الفرق بين سعر الصرف الرسمي والسعر في السوق الموازية بنسبة 100%. ونصحت بأنه يجب التعامل مع تلك المشكلة، مبدية اعتقادها بأن السلطات المصرية على صواب في ضرورة الإعداد الجيد لحل الأزمة.
وأكدت أن الطريقة المناسبة والجدول الزمني لحل تلك الأزمة، يجب أن يتحدد بالكامل حسب ظروف الموقف، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي يكون فيه احتياطي النقد الأجنبي في مستوى منخفض وهناك فجوة كبيرة بين سعر الصرف الرسمي والسوق السوداء، فإن التغيير الجذري يكون الأكثر فاعلية تاريخياً.
وعلقت مديرة صندوق النقد على تطورات في المفاوضات الجارية حول القرض المنتظر قائلة: “اقتربنا جدًا، والتمويل هو أحد الأوجّه التي يجب ضمانها، ونأمل بأن يحصلوا على موافقة مجلس الصندوق خلال الأسبوعين المقبلين”.
وقالت لاغارد إن تحرير سعر الصرف هو المهم، لكن نقص العملة يؤدي إلى ندرة بعض السلع في السوق المصرية.
وعقب تصريحات لاغارد انتعشت المضاربات في السوق السوداء، ليسجل سعر صرف الدولار مستويات جديدة مقابل الجنيه المصري، حيث نفذ متعاملون صفقات على سعر 16.65 جنيهاً للدولار في تعاملات متأخرة من مساء أمس الخميس.
وقال متعاملون بسوق الصرف المصرية إن كبار التجار قاموا بمضاربات عنيفة عقب تصريحات حول قرض مصر من صندوق النقد الدولي، والبالغ نحو 12 مليار دولار موزعة بواقع 4 مليارات دولار سنوياً.
وأشاروا في تصريحات لـ”العربية.نت”، إلى أن استمرار أزمة السكر دفعت الحكومة إلى تخصيص مبالغ كبيرة من الاحتياطي النقدي لاستيراد كميات كبيرة منه، على حساب واردات سلعية أخرى، ما تسبب في تفاقم أزمة الدولار.

العربية




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.