قضية جديدة تهز الشارع الفلسطيني، نظرا لتداعياتها الخطيرة، فقد قام طبيب فلسطيني مختص بالجراحة النسائية والتوليد في عيادة معروفة في مدينة رام الله، بزرع نطفه الشخصية لدى حالات كثيرة مصابة بالعقم موهما مرضاه بأنه حل مشاكلهم بمهاراته العلمية.

وكشفت مصادر أمنية خاصة أن الطبيب موقوف الان على ذمة التحقيق لحين استكمال الإجراءات اللازمة بحقه، وإتمام عدد من فحوص الـDNA لمرضاه للتأكد من حقيقة التهم الموجهة إليه، ولكن حتى اللحظة ما زال الأمر طي الكتمان لدى الاجهزة الأمنية للتأكد من الحقيقة.

وإن واحدة من النساء التي تمكنت من الإنجاب بعد إجراء عملية زراعة في عيادته، طلقها زوجها بدعوى خيانته مع الطبيب، موضحة أن مجرد معرفة بالموضوع، ادت إلى اثارة البلبلة في الشارع الفلسطيني خصوصا وان الطبيب مشهور جدا في الاوساط الفلسطينية، وعالج مئات حالات العقم بين الفلسطينيين.

عمان نيوز-