قال أحمد صبري، أحد علماء الأزهر الشريف، إن «الدين الإسلامي أباح الخمر ، لحالات مُعينة، والمُضطر أجاز الله له».

وأضاف «صبري»، في حوار ببرنامج «منهج حياة» على قناة «العاصمة»، مساء الأحد: «الخمرة حلال في بعض الحالات، مثلا لو واحد ماشي في صحراء معهوش إلا خمرة وعطشان جدا، يعمل إيه؟، يبقى يشرب منها بقدر ما يعيش».

وتابع: «لو اضطررت لفعل مُحرم فهو جائز، فالاضطرار عندما تفعله يبقى حلالًا».

المصري اليوم