أطلقت العاصمة الصينية بكين، الجمعة، ثاني إنذار أحمر بسبب الضباب الدخاني في غضون شهر، مما أدى إلى قيود على حركة المركبات، وأجبر المدارس على الإغلاق.

ومن المرجح أن تضرب موجة جديدة من الضباب الدخاني المدينة التي يقطنها 22.5 مليون نسمة، بداية من السبت وحتى الثلاثاء المقبلين، وفق ما ذكرت “أسوشيتد برس”.
وتذهب التوقعات إلى أن مستوى الجسيمات الخطرة العالقة في الجو “بي أم 2.5” قد يبلغ 500، بحسب الموقع الإلكتروني لحكومة بكين.
ويتخطى هذا المستوى الحد الذي تعتبره منظمة الصحة العالمية آمنا بأكثر من عشرين مرة