الرئيسية أخبار استخدام الأطفال لـ”آى باد” يعرضهم للتقزم

استخدام الأطفال لـ”آى باد” يعرضهم للتقزم




التكنولوجيا الرقمية من العوامل الحديثة التى أصبحت فى متناول الجميع، ومنها “آى باد” الذى انتشر استخدامه بين الأطفال.

ووفقا للموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” فإن استخدام الأطفال لـ”آى باد”، جعلهم أكثر ضعفا من الإمساك بقلم رصاص، ووجد أن الأطفال خلال هذه الأيام أصبحوا أكثر ضعفا، نتيجة لاستخدام “أى باد” فى اللعب يوميا.
وحسب التقرير، قال Bob Drew، إن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم مابين سنة وأربع سنوات، يصلون المدرسة الابتدائية لديهم ضعف فى الجزء العلوى من الجسم، ويرجع ذلك لقلة النشاط البدنى، كما أن موظفى مدرسة Gearies فى شرق لندن، بدأوا فى إعداد معسكرات للأطفال، لمساعدتهم على بناء العضلات وتقوية ذراعيهم .
حسبما جاء فى التقرير أن من المشاكل الملحوظة فى العامين الماضيين، أن الكثير من الآباء والأمهات يقومون بإعطاء أطفالهم الأجهزة الإلكترونية للعب مع بدلا من السماح لهم بالتجول كما يتم تحذير العديد من الأسر، الذين يعتقدون أنهم يساعدون أطفالهم باستخدامهم التطبيقات التعليمية، لأنها تتسبب فى إعاقة النمو وربما تصيب الطفل بالتقزم وأشار التقرير إلى أن التكنولوجيا الرقمية تحمل الكثير من المخاطر التى تؤثر على صحة الأطفال، حيث إنها تجعلهم ليس لديهم قدرة على الإمساك بقلم رصاص، وتجعل الطفل ضعيفا وينمو ببطء.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.