تحول مجلس النواب في الجزائر، الإثنين، إلى ساحة للمعركة بين نواب المعارضة والموالاة بمناسبة جلسة التصويت على قانون الموازنة لعام 2016 الذي يقر العديد من الزيادات، خاصة في أسعار الوقود والكهرباء ويمنح امتيازات غير مسبوقة للقطاع الخاص.

ودخل بعض النواب من المعارضة والموالاة في مشاجرات “عنيفة” كما تبادلوا اللكمات، وحاول بعض نواب المعارضة احتلال مقعد رئيس مجلس النواب ونوابه لعرقلة عملية التصويت، فيما رفع آخرون عدة شعارات عبروا من خلالها عن رفضهم لـ”خصخصة الدولة”.وفقا للعربية نت.

المصدر:البيان.