الرئيسية أخبار توقيف مدير ومراقبين مزيفين خدعوا طلاباً بامتحان وهمي

توقيف مدير ومراقبين مزيفين خدعوا طلاباً بامتحان وهمي




وقفت شرطة الكلاكلة (5) متهمين بينهم مدير ووكيل مدرسة وثلاثة من معلمي مدرسة ثانوية وهمية في اتهامات بإقامة مركز لامتحانات الشهادة السودانية وتزويرهم أرقام جلوس لـ(50) طالبا بجانب تزوير الورقة الأولى لامتحاني التربية الإسلامية والمسيحية في منطقة الدخينات جنوب الخرطوم، وعلمت (اليوم التالي) من مصادرها أن المبلِّغ عن الحادثة كان أحد المعلمين المتهمين بسبب اختلافه مع بقية المتهمين حول نصيبه من المال، وعلى إثره اكتشف ذوو الطلبة الغش الذي تعرض له أبناؤهم، وتوجهوا ببلاغاتهم بموجب المواد (93/178/123) من القانون الجنائي.
في السياق قامت وزارة التربية والتعليم الاتحادية ونظيرتها في ولاية الخرطوم بوضع معالجات فورية لأوضاع الطلاب الممتحنين الذين وقعوا ضحية للاحتيال بإقامة مركز طارئ لهم وجلس الطلاب يوم (الثلاثاء) لامتحان مادة الجغرافيا، على أن تتم معالجة إشكالية مادة التربية الإسلامية. وأصدرت الوزارتان بيانين بالخصوص حصلت (اليوم التالي) على نسختين منهما.
ووصف عبد المحمود النور وزير التربية والتعليم بولاية الخرطوم في تصريحات صحفية الواقعة بأنها جريمة ضد الدولة والمجتمع، مشيرا إلى أن ضررها يمس مؤسسات الدولة والطلاب والمجتمع وسمعة المعلم والتعليم، معتبراً الحدث جزءا من أزمة الضمير التي اجتاحت بعض شرائح المجتمع، وكشف عبد المحمود عن تشكيل لجنة من الوزارتين الاتحادية والولائية لمتابعة القضية، وذكر بيان من وزارة التعليم العام أنها ستضطلع بكل الجوانب الفنية التربوية وتترك الجوانب الجنائية للنيابة وأولياء الأمور.




Comments are closed.