الرئيسية أخبار الخريجون المكفوفون يشتكون من الظلم في السكن الشعبي وعدم الإعفاء من الجمارك

الخريجون المكفوفون يشتكون من الظلم في السكن الشعبي وعدم الإعفاء من الجمارك




اشتكى رئيس لجنة الخريجين المكفوفين السر مصطفى خلف الله من المعاملة التي وصفها بغير الكريمة في تلقيهم للخدمات، والظلم االذي وقع على (12) أسرة يعولها مكفوفون بتحويل استحقاقهم في السكن إلى مناطق خارج التي يستحقون السكن بها.
وقال خلف الله لـ(الجريدة) أمس إن المكفوفين والمعاقين لهم الحق في الحصول على السكن الشعبي، واتهم صندوق الإسكان برفض توفير السكن لمجموعة منهم، والمماطلة في تنفيذ توجيه والي الخرطوم بتمليك المكفوفين منازل في السكن الشعبي.
واتهم خلف الله وزارة المالية برفض تنفيذ توجيه والي الخرطوم بإعفاء المعدات وأجهزة المكفوفين (الأجهزة التعويضية)، والتي تعين المكفوفين على العلم والعمل، من الجمارك، ولفت إلى أن الوزارة استندت في الرفض على أن الإعفاء يتم للمنظمات والجمعيات ولا يشمل الأفراد.
وطالب رئيس لجنة الخريجين المكفوفين بضرورة الالتفات الى شريحة الأشخاص ذوي الإعاقة ومن ضمنهم المكفوفين، والالتزام بالحقوق الواردة في الاتفاقيات والمعاهدات الدولية والقوانين المحلية، وقال: (من حقنا العيش بصورة لائقة وكريمة).
وأشار خلف الله الى استمرار وتزايد معاناة المعاقين نتيجة تردي الأوضاع الاقتصادية، وأشار الى تقصير الدولة تجاههم، وطالب منظمات المجتمع المدني والجمعيات والمؤسسات العاملة وأفراد المجتمع لدعم المعاقين لنيل حقوقهم لحفظ كرامتهم وإنسانيتهم.

الجريدة




Comments are closed.