الرئيسية منوعات أغرب من الخيال.. يلتقي أمه بعد 25 عاماً من الفراق .. سوف يتم تمثيل القصة الحقيقة في فلم هندي

أغرب من الخيال.. يلتقي أمه بعد 25 عاماً من الفراق .. سوف يتم تمثيل القصة الحقيقة في فلم هندي




بدأ الإعداد لإنتاج فيلم هوليوودي يحكي قصة شاب هندي، تمكن من العثور على والدته بالاستعانة ببرنامج غوغل إيرث، بعد أن افترق عنها منذ 25 عاماً أثناء رحلة في القطار.

ويروي الفيلم أحداثاً درامية مفعمة بالمشاعر الإنسانية الصادقة، بطلها سارو بريرلي، الذي كان يعيش في حالة من الفقر المدقع في طفولته، وزادت الأمور سوءاً عندما افترق عن عائلته، ليجد نفسه مضطراً لامتهان التسول للحصول على لقمة العيش.

وبدأت الأمور تأخذ منحى آخر في حياة سارو عندما انتقل للعيش في ملجأ للأيتام، وأمضى فيه فترة من الزمن، قبل أن ينتقل مع الأسرة التي تبنته إلى أستراليا التي عاش فيها حتى أنهى دراسته الجامعية ليصبح رجل أعمال ناجحاً.

ولم ينس سارو يوماً في حياته أن عليه العودة إلى أسرته الأصلية، وعندما اشتد عوده انطلق للبحث عنها، وبعد رحلة بحث مضنية استمرت 3 سنوات استعان فيها بالخرائط وبرنامج غوغل إيرث، تمكن من العثور على علامات لا تزال عالقة في ذاكرته قادته إلى منزل الطفولة.




يقول سارو بريرلي: “على الرغم من أنني عشت حياة مثالية مع عائلة أسترالية رائعة وحققت نجاحاً كبيراً إلا أنني كنت عازماً على الرجوع إلى موطني مهما طال الزمن”.

إلا أنه أصيب بخيبة أمل شديدة عندما وجد منزله مقفلاً ومهجوراً، واعتقد أن أفراد أسرته هلكوا جميعاً، لكن لحسن حظة أرشده الجيران إلى المكان الذي كانت تعيش فيه والدته العجوز، حسب 24.

ويصف سارو تلك اللحظات بالقول: “كان هناك 3 نساء يقفن عند باب أحد المنازل، ونظرت إلى المرأة التي في الوسط و انتابني شعور غريب تجاهها، واندفعت نحوها واتجهت بدورها نحوي والدموع تسيل من عينيها، كان أمراً لا يصدق وها أنا ذا بين أحضان أمي”.

وبدأ الإعداد لفيلم “الأسد” من بطولة ديف باتيل ونيكول كيدمان بعد أن اشترت شركة ونستون في حقوق انتاج الفيلم بـ 12 مليون دولار في مهرجان كان السينمائي.

البيان




Comments are closed.