الرئيسية اخر الاخبار الرئيس السوداني عمر حسن البشير لم يكن في القصر وقت وقوع الحادث

الرئيس السوداني عمر حسن البشير لم يكن في القصر وقت وقوع الحادث




قال المتحدث باسم الرئاسة السودانية عماد سيد احمد السبت إن مدنيا هاجم حراس القصر الرئاسي بالبوابة الشمالية بسلاح ابيض وانتزع سلاح احد الجنود.

وأوضح خلال حديثه لبي بي سي ان الحراس أطلقوا النار على المهاجم بعد رفضه الامتثال للأوامر الصادرة اليه بالتوقف مما ادى الى وفاته، مشيرا الى ان جنديين قتلا أيضاً في الحادث.

وأكد المتحدث ان الرئيس السوداني عمر حسن البشير لم يكن في القصر وقت وقوع الحادث.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة السودانية ان الاوضاع عادت لطبيعتها في محيط القصر وان حركة سير السيارات استؤنفت في شارع النيل حيث وقعت الحادثة.

ونفى ان يكون للواقعة دوافع سياسية او دينية مبينا ان الشخص المهاجم ربما يكون مختل عقليا، الامر الذي اكده الناطق العسكري السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد الذي اضاف ان المهاجم كان مسلحا بسيف استخدمه لطعن احد الجنود قبل ان يستولي على سلاحه.

وقال سعد إن المهاجم اسمه صلاح كافي، من بلدة كادوغلي في محافظة جنوب كردفان التي تشهد مواجهات بين القوات الحكومية ومسلحين.

وقال المتحدث باسم الرئاسة إن السلطات باشرت تحقيقاتها لمعرفة ملابسات الحادثة.

ووقع حادث مشابه قبل اشهر في الجانب الشمالي من القصر الجمهوري حيث يسمح للمارة باجتياز الشارع مشيا على الاقدام قبالة القصر على شارع النيل.

bbc




Comments are closed.