حظي مقطع فيديو على اليوتيوب بما يقارب نصف مليون مشاهدة بعد يومين من نشره، ولا عجب في ذلك، فهو يجسد فشل بعض المواقف الرومنسية.

فقد تحولت المفاجأة الرومنسية لطلب يد الحبيبة إلى موقف محرج بعد أن سقط الخاتم سهوا في الماء. وكانت عمليات البحث عن الخاتم مستمرة في نهاية الفيديو.