Home أخبار لقاء وشيك بين سلفاكير ومشار في جنوب أفريقيا

لقاء وشيك بين سلفاكير ومشار في جنوب أفريقيا

42 second read
0
0
0




كشف مسؤول رفيع بحكومة جوبا عن اجتماع وشيك لرئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت ونائبه المقال د. رياك مشار في جوهانسبيرج بجنوب أفريقيا.
وقال المسؤول ـ الذي فضل حجب هويته لـ”موقع ساوث ـفركان نيوز” أمس ـ إن قادة جنوب أفريقيا يسعون للجمع بين الرئيس سلفاكير ومشار من أجل التفاكر حول الأزمة بالبلاد وكيفية الخروج منها، لافتاً إلى أن جوبا بصدد إرسال وفد رفيع للاجتماع بمشار لمعرفة رأيه في الوضع الراهن وكيفية الخروج من الأزمة وأن الوفد سيجتمع برئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في جوهانسبيرج الرئيس جاكوب زوما ونائبه سيريل راموسوفا، مؤكداً وجود مؤشرات قوية على نجاح الوساطة التي يقودها القائدان لإقناع سلفاكير ومشار بعقد قمة مصغرة بينهما في جوهانسبيرج بهدف إعادة الثقة بينهما .
وقال المسؤول الجنوب سوداني: “نحن نسعى لإنجاح هذه القمة لتعزيز الثقة بين الرجلين والدفع بالحوار إلى الأمام” وأضاف: “هناك أشخاص في الوسط يحاولون عرقلة قيام القمة وجمع القائدين وجهاً لوجه إلا أن كل المؤشرات تشير إلى نجاح جهود انعقادها.”
ولفت المسؤول إلى أن شعب جنوب السودان يحتاج للسلام والاستقرار، وقال: “يحتاج الفارون من الحرب للعودة ولكنهم لن يتمكنوا من العودة إلا في حال انتهاء الصراع وعليه لا بديل سوى إنهاء الحرب ولا مفر من قبول تسويات مؤلمة، ولذلك نحن نطالب مشار بأخذ زمام المبادرة وأن يفتح قلبه لنا”. وأضاف: “بالتأكيد هذا ليس أمراً يسيرًا، ولكننا أخبرنا الرئيس سلفاكير بأن عليه أن يظهر قيادته للبلاد ويتخذ قرارات مؤلمة”.

صحيفة الصيحة







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.