Home منوعات وثيقة تكشف شروط النكاح بـ(داعش) وزيجات سودانية في القائمة

وثيقة تكشف شروط النكاح بـ(داعش) وزيجات سودانية في القائمة

43 second read
0
0
0




الخرطوم 22 يونيو 2017- حصلت (سودان تربيون) على وثيقة توضح عقود النكاح بين منضوين تحت لواء تنظيم الدولة الاسلامية المعروف إختصاراً بـ (داعش)، وأوردت الوثيقة زيجات لعدد من السودانيين والسودانيات الملتحقين بالتنظيم.

ومن بين السودانيين الذين وردت اسمائهما في الوثيقة، أحمد قسم السيد، المكني بابو أحمد السوداني، الذي تزوج من السودانية آية الليثي، كما كشفت الوثيقة عن زواج أبو أمير السوداني، من رحمة الله النيجيرية، وأبو يحيى السوداني الذي تزوج من “عائشة”.

ولقى ابو أحمد السوداني، وزوجته آية الليثي، حتفهما في ديسمبر العام الماضي، خلال غارة جوية استهدفت مواقع التنظيم بمدينة سيرت الليبية، بينما نجت طفلتهما “ذات الأربعة أشهر، ووصلت في فبراير إلى الخرطوم برفقة جدها “الليثي الحارث يوسف”.

وحوت الوثيقة تفاصيل الزواج في عرف الدولة الاسلامية (داعش) حيث يشترط الصداق المعجل “عاجل” والقدر المؤجل، كما وضحت الوثيقة أن مهر الزواج متنوع بين الأموال والأشياء العينية مثل قراءة وتفسير القرآن، والبنادق والساعات اليدوية، والهواتف.

ووصل العاصمة السودانية الخرطوم، الثلاثاء، 8 أطفال ينتمي آبائهم الى تنظيم الدولة الإسلامية قادمين من ليبيا بعد تنسيق بين السلطات السودانية والليبية.

وتراوحت أعمار الأطفال الذين عادوا إلى الخرطوم عبر طيران الخطوط الأفريقية ما بين 9 سنوات الى 10 أشهر، ولم يتضح ما اذا كان آباؤهم قضوا نحبهم في الغارات التي شنت على مواقع التنظيم هناك.

و تقول السلطات السودانية أن ستة سودانيات بينهن والدات لبعض هؤلاء الأطفال معتقلات في ليبيا وأن هناك مساعي تجرى لإطلاقهن وإرجاعهن إلى السودان.

وغادرت آية الليثي برفقة 3 فتيات العاصمة الخرطوم في أغسطس 2015 للإلتحاق بداعش في ثالث تفويج لطلاب سودانيين، حيث وغادر 18 طالبا إلى تركيا للإنضمام إلى التنظيم بينهم ابنة مسؤول رفيع في الخارجية.

وفي مارس من ذات العام توجه 9 طلاب من أسر سودانية مرموقة ويحملون جوازات بريطانية، ويدرسون بجامعة العلوم الطبية والتكنولوجيا بالخرطوم إلى سوريا عبر تركيا للعمل بمستشفيات في مناطق خاضعة لداعش.

سودان تربيون







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.