Home منوعات إطلاق ريح أو أن تكون شبحاً.. احترس فقد تسجن بسبب هذه التصرفات.. إليك قائمة بأغرب الجرائم

إطلاق ريح أو أن تكون شبحاً.. احترس فقد تسجن بسبب هذه التصرفات.. إليك قائمة بأغرب الجرائم

42 second read
0
0
0




تختلف القوانين بين بلد وآخر، فلكل بلد له أنظمة يُعاقب بها من يقتل ويسرق، وغيرها من الأفعال التي يَفترض المنطق أنها مخالفة للقانون.

إلا أن البعض أقدم على تصرفات أدت إلى اعتقاله دون أن تكون له دراية بأن ما يفعله مخالف للقانون، وقد يتسبب بحبسه وإجباره على دفع غرامة ماليّة.

وفيما يلي نقدم لكم قائمة بأفعال اعتقل أصحابها دون أن يعلموا عواقب أفعالهم.

1. شحن الهاتف في القطار:

تعرَّض “روبن لي” ذو الـ45 عاماً للاعتقال في شمالي لندن، لأنه كان يشحن هاتفه في القطار، إذ اتهمه شرطي بأنه يسرق من كهرباء الدولة ويستخدمها بصورة غير قانونيّة، وفعلاً تم اقتياده إلى مركز الشرطة بتهمة “سرقة الكهرباء” التي يعاقب عليها القانون في بريطانيا بالسجن لخمس سنوات.

والسبب أن المآخذ الكهربائيّة في القطار متاحة للعاملين هناك فقط، لا للعوام.

2. قميص يروج للمخدرات:

تم اعتقال جون بالمر ذي الـ50 عاماً في فلوريدا، لأنه كان يرتدي قميصاً مكتوباً عليه “من يريد مخدرات؟ حقيقة، أنا أمتلك مخدرات”، وحقيقة بعد اعتقاله اكتشف معه كميات من الماريغوانا، واتهم بتهمتين، ليس فقط الحيازة، بل أيضاً الترويج.

3. أن تكون شبحاً:

يبدو أنه إن ادَّعى أحدهم أنه شبح، أو قلَّد أصوات الأشباح في المقبرة فسينتهي به الأمر إلى السجن، وهذا ما حدث مع أنثوني ستالارد، وذلك حين تم اعتقاله من مقبرة كينغستوت، إذ كان مع صديقه هناك يلعبون بالكرة، ومن بعيد حين شاهدته الشرطة يصرخ ويلوح بيديه ظنَّوا أنه يدَّعي أنه شبح.

واعتقل بتهمة “استخدام كلمات وإصدار أصوات من المحتمل أن تسبب الذعر”، وتم تغريمه بـ75 باونداً بريطانياً.

4. إهانة الرئيس:

هذه التهمة ليست بالغريبة، إذ إن إهانة رئيس الجمهورية تعتبر مساساً بهيبة الدولة، وخصوصاً في منطقتنا العربيّة.

إلا أن رجلًا تركيًا يدعى “رفعت سيتين” حوكم بعام في السجن مع وقف التنفيذ، بعد أن قارن رئيس بلاده رجب طيب أردوغان بشخصية غولم في فيلم ملك الخواتم.

وحوكم رجل آخر لأنه شارك الصورة على حسابه في الفيسبوك، وللتأكد أيضاً عينت المحكمة خبيراً لدراسة أفلام ملك الخواتم، لتقرير إن كانت الشخصيّة شريرة أم خيّرة.

5. إطلاق الريح على أحدهم:

اعتقل الشرطي لورانس جوناب في تكساس، بسبب ضربه وإطلاقه الريح بوجه زميل له، إذ قام في اليوم الأول بضرب زميله على رأسه، وفي اليوم التالي اقترب منه وضرب رأسه بخفة بدفتر، ثم قرص أذنه، ثم أطلق الريح بوجهه.

واتهم جوناس بالاعتداء ومع التسبب بالأذى، وسُجن لمدة عام، مع غرامة بمبلغ 4000 دولار.

6. التنظيف بعنف:

اعتقل جون ثورنتون في فندق في بريستول، وذلك لأنه انتزع عصا التنظيف من العاملة في الفندق، وقام بتنظيف الأرض بعنف، حتى إنه بذات الطريقة نظَّف حذاء العاملة، وحين حاولت الأخيرة إيقافه دفعها للزاوية وصرخ بوجهها، وقد اعتُقل بعدها بتهمتي “الإخلال بالأمن العام” و”التهديد من الدرجة الثانيّة”.

7. اختطاف عنكبوت:

تعرَّض براين بول سميث ذو الـ26 عاماً للاعتقال في مدينة كنساس، وذلك لأنه قام بخطف العنكبوت الأليف الذي يمتلكه صديقه، وقد طالب بعدها بفدية مقدارها 100 دولار كي يقوم بإعادة العنكبوت لصاحبه، وإلا سيُطلق النار على العنكبوت، لاحقاً تمكنت الشرطة من اعتقاله، بعد أن قام صاحب العنكبوت بالإبلاغ عنه، وحكم عليه بـ14 شهراً في السجن.

8. ببغاء وتاجر مخدرات:

اعتقل الببغاء لورنزو في كولومبيا بتهمة تحذير أفراد عصابة لتصنيع المخدرات، ما تسبَّب بهربهم من يد الشرطة.

وقالت الشرطة إنه قام بفضح أمرهم، كونه مدرّباً على ذلك، وكان يصيح بالإسبانيّة “اهربوا.. اهربوا.. القطة ستقوم بإمساككم”.

تقول الشرطة إنَّ لورنزو اعتقل هو و1700 ببغاء أخرى بتهمة تسهيل عمل مهربي المخدرات، إذ لم تستطع الشرطة سوى الإلقاء على 2 من المطلوبين، في حين أن الآخرين فرُّوا جميعاً.

هاف بوست







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.