Home أخبار جهاز الامن يلمح لصحة الوثائق التي تدين الوزير المقال

جهاز الامن يلمح لصحة الوثائق التي تدين الوزير المقال

42 second read
0
0
1




أقر جهاز الامن والمخابرات السوداني ان مانشرته الصحف الالكترونية من وثائق وحيثيات حول إقالة مدير مكاتب البشير ووزير رئاسة الجمهورية المقال مؤخرا الفريق طه عثمان حسين بعضها صحيح.

وسمح “الامن” للصحف اعتبارا من أمس الجمعة بالنشر في القضية التي كان تناولها محظورا تماما الاسبوع الماضي .

وقال في تعميم لرؤساء التحرير “بعد صدور قرار رئاسي بإعفاء السيد الفريق طه عثمان وتكليف الأستاذ حاتم حسن بخيت بأعباء إدارة مكتب (مكاتب) السيد رئيس الجمهورية .. فإن التعليق والتحليل في إطاره الموضوعي العام ليس محظورا“.

واضاف التعميم : “لكن يبقى محظورا الخوض في تفاصيل قرار الإعفاء ودواعيه اعتماداً على ما يتم تداوله في الأسافير من حيثيات ووقائع ووثائق بعضها منجور مفتول وقد يكون بعضها صحيح لكن في كل الأحوال فإن هناك نقاط ومسائل نشرها يضر بالمصالح الوطنية والأمن الوطني” .

واثارت أسباب إقالة الفريق طه جدلا كثيفا وتكهنات واسعة في اعقاب غياب الرواية الرسمية.

وذكرت صحف الكترونية منها “التغيير ” نقلا عن مصادر عليمة ﺍﻥ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﺨﻼﻑ ﻳﻌﻮﺩ ﺍﻟى ﺍﻧﺤﻴﺎﺯ ﻃﻪ ﺍﻟى ﺍﻟﺤﻠﻒ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻱ ﻭﻣﺴﺎﻧﺪﺗﻪ ﺿﺪ ﻗﻄﺮ ﺩﻭﻥ ﺍﻟﺮﺟﻮﻉ ﺍﻟى ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﺍﻋﻠﻦ ﺣﻴﺎﺩﻩ ﺗﺠﺎﻩ ﺍﻟﻔﺮﻗﺎﺀ ﺍﻟﺨﻠﻴﺠﻴﻴﻦ ﻓﻴﻤﺎ ﺫﻛﺮﺕ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﺍﺧﺮى ﺍﻥ ﺍﺗﻬﺎﻣﺎﺕ ﻭﺟﻬﺖ ﺍﻟى ﻣﺪﻳﺮ ﻣﻜﺘﺐ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ ﺑﺎﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠى ﻣﻼﻳﻴﻦ ﺍﻟﺪﻭﻻﺭﺍﺕ ﻣﻦ ﺩﻭﻝ ﺍﻟﺨﻠﻴﺞ ﻭﺗﺤﻮﻳﻠﻬﺎ ﺍﻟى ﺣﺴﺎﺑﻪ ﺍﻟﺨﺎﺹ .

ﻓﻴﻤﺎ ﺫﻛﺮﺕ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﺍﺧﺮى ان طه حاول تنفيذ انقلاب في قطر بواسطة قوات سودانية وبمساندة من السعودية.

وكان الفريق المقال يحظى بنفوذ واسع في القصر الجمهوري وخاصة في الملفات الخارجية ، وشارك في الشهر الماضي ممثلا للبشير في القمة الاسلامية الامريكية بالرياض وصافح الرئيس الامريكي دونالد ترامب ووزير خارجيته تيلسورن.

التغير







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.