هنأ العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على قراره “الشجاع الذي يصب في مصلحة المنطقة والعالم” بشأن الضربة الأميركية على قاعدة “الشعيرات” الجوية التابعة للنظام السوري، رداً على قصف الأخير لبلدة “خان شيخون” في إدلب، (شمالي) بالأسلحة الكيميائية.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي جرى بينهما مساء الجمعة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية، فجر اليوم السبت 8 أبريل/نيسان 2017.

واطلع ترامب العاهل السعودي “على تفاصيل العملية العسكرية التي نفذتها الولايات المتحدة ضد أهداف عسكرية محددة في سوريا”.

كما جرى خلال الاتصال “بحث العلاقات الثنائية المميزة بين البلدين الصديقين واستعراض الأوضاع في المنطقة والعالم”.

وكانت السعودية أول دولة عربية تعلن عن “تأييدها الكامل للعمليات العسكرية الأميركية على أهداف عسكرية في سوريا” .

ونفذت واشنطن صباح الجمعة، هجوماً بصواريخ عابرة من طراز توماهوك، استهدف قاعدة الشعيرات التابعة لنظام الأسد بريف حمص (وسط)، وذلك رداً على قصف الأخير “خان شيخون” في إدلب بالأسلحة الكيميائية.

وقتل أكثر من 100 مدني، وأصيب أكثر من 500 غالبيتهم من الأطفال باختناق، في هجوم بالأسلحة الكيميائية شنته طائرات النظام، الثلاثاء الماضي، على بلدة “خان شيخون” بريف إدلب، وسط إدانات دولية واسعة.

هافينغتون بوست عربي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

هايلي: كيم يونغ أون فاشل ومصاب بـ”البارانويا”

لم تستبعد نيكي هايلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، توجيه ضربة لكوريا الشمالية…