الرئيسية منوعات بدأت من شركة قمامة.. والآن تدير “يوتيوب”

بدأت من شركة قمامة.. والآن تدير “يوتيوب”

6 ثواني قراءة
0
0
0




أنا سوزان واجيسكي، الرئيسة التنفيذية لـ”يوتيوب”. وظيفتي الأولى كانت كعاملة مؤقتة.
عندما أعود من الكلية إلى المنزل أثناء العطلات، كنت أعمل لدى وكالة للأعمال المؤقتة، وكانوا يرسلونني إلى أماكن مختلفة. أحياناً يرسلونني إلى مكتب طبيب، للأرشفة أو الإجابة على الهاتف، وأحياناً إلى مكتب محام.
وأرسلوني مرة إلى شركة القمامة، وكنت أجيب على المكالمات، وتعلمت مدى غضب الناس عندما لا تُزال قمامتهم.
لكن أرسلوني مرة إلى شركة ناشئة، فأدركت كم قد تكون هذه الشركة مثيرة للاهتمام ، إذ يعمل هؤلاء الأشخاص على مشاريع مثيرة، وكانوا شباباً متحمسين ومبدعين.
لذلك فكرت أنني أرغب بالعمل في شركة مثلها. وألهمني ذلك لدراسة مادة علوم الكمبيوتر لأول مرة. وبعدها أخذت مادة أخرى لعلوم الكمبيوتر، وأدى أمر لآخر. وأوصلني ذلك بشكل مباشر إلى وظيفتي الحالية.

الديار







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

واتساب تدافع عن نفسها بعد “مزاعم التجسس”

نفت شركة “واتساب” مزاعم نشرتها صحيفة “غارديان” قبل يومين، عندما تحدثت عن “ثغرة أمنية” في أ…