Home منوعات أردوغان: لجنة مشتركة للتحقيق في اغتيال السفير الروسي

أردوغان: لجنة مشتركة للتحقيق في اغتيال السفير الروسي

42 second read
0
0
0




كشف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن اتفاقه مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على تشكيل لجنة مشتركة روسية تركية للتحقيق في اغتيال السفير الروسي في أنقرة، أندريه كارلوف، أمس (الإثنين)، فيما شدد بوتين على أن “الاعتداء عملية استفزازية تستهدف العلاقات التركية الروسية الجيدة حيال سورية”.
ووفق المعلومات الأولية، التي تداولتها وسائل إعلام تركية، فإن منفذ الاغتيال ضابط عمليات خاصة في الشرطة التركية في أنقرة ويبلغ من العمر 22 عاماً، واسمه مولود ألتنتاش.
وبحسب المقطع المصور الذي انتشر للحظة اغتيال السفير، يقول القاتل: “لا تنسوا حلب، لا تنسوا سورية، ما لم ينعم محاربونا القدامى بالأمن، لن تنعموا أنتم أيضاً بالأمن”.
وبدا الرئيس التركي حريصاً في التشديد على متانة العلاقات التركية الروسية خلال خطاب ألقاه ، حيث أكد أن “أنقرة وموسكو عازمتان على مواصلة التنسيق”، مبرزاً أن “التنسيق بينهما لن يتراجع، وأن علاقتهما مهمة لهما وللمنطقة”.
من جهته، وصف الرئيس الروسي مقتل السفير الروسي لدى تركيا بأنه “استفزاز” يهدف إلى تخريب العلاقات بين موسكو وأنقرة، والجهود المبذولة لتسوية النزاع في سورية.
وقال بوتين، في تصريحات للتلفزيون، إن “الجريمة التي ارتكبت هي دون شك استفزاز يهدف إلى عرقلة تطبيع العلاقات الروسية التركية وتعطيل عملية السلام في سورية”، مؤكداً أن “موسكو تريد ضمانات من تركيا بشأن سلامة الدبلوماسيين الروس”.
ووفق المعلومات الأولية، التي تداولتها وسائل إعلام تركية، فإن منفذ الاغتيال ضابط عمليات خاصة في الشرطة التركية في أنقرة ويبلغ من العمر 22 عاماً، واسمه مولود ألتنتاش.
وبحسب المقطع المصور الذي انتشر للحظة اغتيال السفير، يقول القاتل: “لا تنسوا حلب، لا تنسوا سورية، ما لم ينعم محاربونا القدامى بالأمن، لن تنعموا أنتم أيضاً بالأمن”.
ويعود القاتل حاملاً مسدسه ليوجه كلامه إلى عناصر الأمن الموجودين في الصالة على ما يبدو، ويقول لهم “انسحبوا .. انسحبوا، لن أخرج من هنا إلا ميتاً، لا تقتربوا مني”.
ويتابع القاتل القول: “ستتم محاسبة كل من شارك في هذا الظلم، ستتم محاسبتهم واحداً واحداً”.
ونقل شهود عيان في موقع الحادث، إن منفذ عملية الاغتيال طلب من المدنيين المتواجدين في المكان الخروج منه، وأثناء خروجهم أطلق عدة طلقات نارية على جثة السفير، الروسي.
ويشير المشرفون على حماية المكان إلى أن منفذ الاغتيال تمكن من الدخول إلى المعرض بعدما أظهر لهم البطاقة الشخصية التابعة لجهاز قوات الشرطة.

الصيحة







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.