Home منوعات استدعاء أمِّ طفلة لم تتوقف عن الضحك من اسم معلِّمتها.. تُرى ماذا يعني؟

استدعاء أمِّ طفلة لم تتوقف عن الضحك من اسم معلِّمتها.. تُرى ماذا يعني؟

43 second read
0
0
0




ما فتِئت التلميذة أناليزا تيرومالاي ذات السنوات الخمس تقهقه في الدرس، لدرجةِ أن مدرستَها لم تملك ما تفعل سوى استدعاء أمِّها إلى المدرسة.

كانت الفتاة ذات السنوات الخمس تنفجر بالضحك كلما ذُكر اسم مدرِّستها: السيدة بات “Butt”. وهي تعني في الألمانية “السيدة مؤخرة”.

وبعد بضعة أيام استُدعِيَت أمُّ التلميذة إلى لقاء مع المشرف على الفصل ومدير المدرَسة وأحد الأساتذة وأحد الأساتذة المساعدين. وطلبوا معرفةَ سبب “هذه الضحكة الشريرة” الصادرة من أناليزا ذات السنوات الخمس.

لم تعد الأم و”السيدة بات” تتحدثان بعضهما مع بعض

قالت الأم في تصريح لها لموقع هافينغتون بوست الأمريكي “عندما وصلني استدعاء من المدرسة، كنتُ مصدومةً من كوْن السبب تافهاً وسخيفاً”.

ترغب الأم البالغة من العمر 32 عاماً أن تنقل ابنتها الآن في فصل آخر.

تقول تيرومالاي “كنتُ أشعر بعدم الارتياح في هذا اللقاء؛ فالأساتذة أوصلوا إليّ شعوراً بأنني فعلتُ شيئاً خاطئاً”.

ومنذ ذلك الحين لا تتصافح كل من أم أناليزه والسيدة بات البتة، إذا ما تقابلا ورأى كلٌّ منهما الآخر.

ولكن تخيلوا معي أنّ امرأةً – ظلّت تُدعَى طول عمرها باسم “السيدة بات Butt” – لم تقابل في حياتها شيئاً مزعجاً أكثر من قهقهة طفلةٍ صغيرة لا يتجاوز عمرُها خمسَ سنوات!

هافينغتون بوست عربي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.