الرئيسية منوعات حلب مدمرة.. ودمشق “تحتفل بها”

حلب مدمرة.. ودمشق “تحتفل بها”

6 ثواني قراءة
0
0
0




ربما لا ترى الحكومة السورية الدمار الذي حل – ويحل – بحلب، بعد سنوات من حرب دامية قسمّت المدينة ووضعت جزءا من سكانها تحت حصار القصف والجوع.

فقد وقع اختيار وزارتي الثقافة والسياحة على حلب، لتنظيم احتفالية تستمر أسبوعا، وتتوج المدينة “عاصمة للسينما السورية” لعام 2016.

وتقول وكالة الأنباء السورية (سانا)، إن الاحتفالية تهدف إلى “دعم صمود حلب”، أو بالأحرى ما تبقى من المدينة التي تتعرض بشكل شبه يومي لضربات جوية من القوات السورية، وأحيانا الروسية.

ومن المفترض أن تكرم الاحتفالية عددا من الشخصيات الفنية السورية، فيما يعرض فيلم “سوريون” تزامنا مع افتتاح معرض للكتب والمجلات والمنشورات السينمائية، وحفل موسيقي لتكريم الموسيقار الراحل فريد الأطرش.

ومطلع العام الجاري، الذي طوى عاما خامسا من الحرب في سوريا، أقرت وزارة الثقافة مشروع إقامة عواصم ثقافية في المحافظات، بحيث تكون دمشق عاصمة للموسيقى وحلب للسينما وحمص للقصة وحماة للفن التشكيلي، وطرطوس للشعر ودرعا للخط العربي واللاذقية للرواية، والقنيطرة لأدب المقاومة وريف دمشق للنحت والحسكة للنقد الأدبي.

وفي الجانب المظلم من المدينة، يعيش شرق حلب المحاصر بلا مستشفيات بعد أن دمرت أو تعطلت، حسب مديرية الصحة ومنظمة الصحة العالمية.
اسكاي نيوز









علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

Tags

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

7 أشياء احرص على القيام بها قبل السابعة صباحاً يومياً

رغم أن الاستيقاظ مبكراً أمر يصعب على كثير منا القيام به، إلا أنه يمنحنا ميزات لا حصر لها، …