الرئيسية العالم ميسي يزور مصر خلال أيام.. والسبب “العلاج”

ميسي يزور مصر خلال أيام.. والسبب “العلاج”

6 ثواني قراءة
0
0
0
Football Soccer - Brazil v Argentina - World Cup 2018 Qualifiers - Mineirao stadium, Belo Horizonte, Brazil - 10/11/16 - Argentina's Lionel Messi reacts.  REUTERS/Cristiane Mattos  FOR EDITORIAL USE ONLY. NO RESALES. NO ARCHIVES




يزور لاعب الكرة الأرجنتيني ونجم نادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي القاهرة خلال أيام للترويج للسياحة العلاجية في مصر، وذلك بحضور وزيري الطيران والسياحة المصريين.
وقالت وزارة الطيران المصرية إن شريف فتحي وزير الطيران ويحيي راشد وزير السياحة سيشاركان في الاحتفالية التي تنظمها إحدى شركات الأدوية المتخصصة في مجال علاج “فيروس سي” بمناسبة توقيع بروتوكول تعاون مع شركة مصر للطيران في مجال تنشيط السياحة العلاجية القادمة إلى مصر وبمشاركة أشهر لاعبي الكرة في العالم. يذكر أن البروتوكول يستهدف وضع مصر على خريطة السياحة العلاجية عالميا.
وأضافت أن مصر للطيران ستقدم أسعارا خاصة وتسهيلات في حجز وتعديل حجوزات تذاكر السفر للقادمين من الخارج ضمن برنامج السياحة العلاجية.
من جانبها، قالت الشركة المنظمة إن دخل السياحة العلاجية سيكون أضعاف دخل السياحة الأخرى مستقبلاً، ولذلك لا بد من الاستفادة من تصنيف مصر كرقم واحد في العالم في علاج “فيروس سي” والمنافسة السعرية لتخفيض قيمة هذا العلاج في مصر مقارنة ببعض الدول الأوروبية.
وذكرت أنه لا بد من دعوة المرضى في دول أخرى لزيارة مصر لتلقي العلاج من فيروس الالتهاب الكبدي وعمل جولات سياحية لهم، معلنةً أنه تم التعاقد مع عدد من النجوم والمشاهير حول العالم مثل نجمي الكرة العالميين لونيل ميسي وأحمد حسام ميدو لتدشين حملة دعائية عالمية لتلقي هذا العلاج في مصر والاستمتاع بمعالمها السياحية في نفس الوقت.
وقالت إن البرنامج يستغرق 3 أشهر، بينهم أسبوع في مصر لتلقي جرعات العلاج واستكمالها بعد ذلك في دولة السائح الضيف، مؤكدةً أن البرنامج يستهدف وصول 120 ألف سائح للعلاج من “فيروس سي” من إنكلترا وإسبانيا وإيطاليا وفرنسا وروسيا وماليزيا وتركيا ورومانيا.
في غضون ذلك، كشف الدكتور هاني الناظر، المكلف من وزارة الصحة المصرية بالإشراف على تطوير السياحة العلاجية، أن الوزارة وضعت خطة لجذب ملايين السائحين من خلال السياحة العلاجية.
وقال لـ”العربية.نت” إن المشروع يتضمن علاج أمراض الصدفية والروماتيزم والروماتويد وحب الشباب والأكزيما الجلدية، بالإضافة لاستكشاف الأماكن الواعدة في مصر في مجال الاستشفاء البيئي، منها حمام فرعون وعيون موسى ورأس سدر في سيناء وسيوة في مرسى مطروح والآبار الكبريتية والعيون في الوادي الجديد والواحات البحرية ومحافظة أسوان، كما وتطوير منطقة سفاجا وتحويل مستشفى سفاجا لمركز طبي للاستشفاء البيئي.
وأشار الناظر إلى أن الخطة تشمل إنشاء مراكز متخصصة في تلك الأماكن لسياحة المسنين من بلاد العالم واستقبال حالات التأهيل لما بعد العمليات الجراحية. ومن المتوقع أن تبدأ أولى الرحلات العلاجية في أيار/مايو القادم في سيناء ثم تليها رحلات إلى المناطق الأخرى.
وأضاف أنه تم تدريب كوادر متخصصة من أطباء الوزارة للعمل في مجال السياحة العلاجية، من خلال دورات كانت أولها في مستشفى ناصر، مؤكدا أنه “سيتم تحويل مصر لأكبر مركز للسياحة العلاجية والاستشفاء البيئي على مستوى العالم”.

العربية









علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

لهذا يُحب ترامب السعودية على عكس ما يُشاع

ما الذي يقدمه ترامب في تصريحاته وبرنامجه الانتخابي؟ على الموقع الرسمي لحملة ترامب، نُشر مق…