الرئيسية منوعات بعد ساعات من بدء الاقتراع الرئاسي بأمريكا .. حظوظ كلينتون تتزايد

بعد ساعات من بدء الاقتراع الرئاسي بأمريكا .. حظوظ كلينتون تتزايد

6 ثواني قراءة
0
0
1
هيلاري كلينتون




يواصل ملايين الأمريكيين، اليوم الثلاثاء، الإدلاء بأصواتهم، في الانتخابات الرئاسية، في واحدة من أكثر الانتخابات إثارة للجدل.

وبعد بدء الاقتراع بساعات تزايدت حظوظ المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، في الفوز بالمنصب، وفق موقع ومدونة أمريكيين شهيرين، في مراقبة وجمع بيانات الانتخابات.

وقال موقع “270 تو وين”، الشهير بمراقبة الانتخابات الرئاسية الأمريكية، استناداً إلى سير الاقتراع، إن “حظوظ المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون تتصاعد”.

وتوقع المركز حصول كلينتون على 340 صوتاً من أصوات مندوبي الولايات في المجمع الانتخابي، مشيراً إلى أن منافسها الجمهوري دونالد ترامب سيحصل فقط على 198 صوتاً.

كما أظهرت “مدونة 538″، المختصة بالانتخابات الأمريكية، أن تفضيل الناخبين لكلينتون يصل إلى ما نسبته 71.4 بالمئة مقارنة بترامب 28.6 بالمئة فقط.

وأشارت، على موقعها بشبكة الانترنت، إلى أن تفضيل الناخبين لكلينتون يمنحها 302 صوتاً بين مندوبي المجمع الإنتخابي في مقابل 235 صوتاً لترامب.‎

وبحسب مراسل الأناضول فإن تلك توقعات الهيئات المعنية بمتابعة العملية الانتخابية قد تتغير، من وقت لآخر، وفقاً لتغير البيانات القادمة من مراكز الاقتراع.

وقالت هيلاري كلينتون، في وقت سابق اليوم، عقب الإدلاء بصوتها، إنها شعرت بـ”المسؤولية الكبيرة والتواضع الشديد” بعد الإدلاء بصوتها في مركز الاقتراع بالقرب من مكان إقامتها في نيويورك.

وأضافت المرشحة، خلال حديثها مع قناة تلفزيونية، أنها “تدرك تمامًا حجم المسؤولية التي وقعت على عاتقها أثناء تصويتها”.

كما أدلى دونالد ترامب، بصوته، مساء اليوم الثلاثاء، في مدينة نيويورك، شمال شرقي الولايات المتحدة.

ورافق المرشح الجمهوري، إلى مركز الاقتراع، بمنطقة منهاتن في نيويورك زوجته ميلانيا.

وفي معرض ردّه على سؤال أحد الصحفيين، أثناء توجهه إلى مكان الاقتراع حول ما سمعه عن النتائج المبكرة، أجاب ترامب قائلا: “إنها جيدة جدًا”.

وأعرب المرشح الجمهوري عن ثقته بالفوز، قائلاً: “أنا أبلي حسناً”، في ردِ على سؤال عن موقفه في الولايات المتأرجحة كارولينا الشمالية وأوهايو وفلوريدا، والتي يتعلق بها مصيره في الانتخابات اليوم.

وفتحت مراكز الاقتراع بالولايات المتحدة أبوابها أمام الناخبين، منذ الساعة 06:00 صباحاً بتوقيت الساحل الشرقي (12:00 ت غ) لتستقبل جموع المقترعين حتى موعد إغلاقها الذي يتباين بين ولاية وأخرى.

لكن الاقتراع يمتد بين الساعات 06:00- 09:00 مساء، بتوقيت الساحل الشرقي، وذلك بفعل فروق التوقيت بين الولايات، ومن المتوقع أن يقوم قرابة 90 مليون أمريكي بالتصويت هذا اليوم.

وفي إجراء لحماية الانتخابات من وقوع أي خروقات انتخابية، قالت وزارة العدل الأمريكية، إنها أرسلت 500 من موظفيها إلى 28 ولاية للتأكد من أن الناخبين لن يتعرضوا لعراقيل أثناء عملية التصويت.

وضجت وسائل الإعلام الأمريكية المختلفة، ومنذ الساعات المبكرة لهذا اليوم، بإعلانات عن تغطيتها المباشرة والحية لعمليات الاقتراع، فيما شهدت بعض مراكز الاقتراع صفوفاً طويلة من الناخبين تصطف امام أبوابها بانتظار دورهم لللإدلاء بأصواتهم.

وفيما يتنافس كلا المرشحين على أصوات ولاية فلوريدا، التي تمتلك 29 مندوباً، فإن هيلاري كلينتون تضع جزء كبيراً من رهانها على أصوات اللاتينيين في هذه الولاية على وجه الخصوص، وفي الانتخابات العامة في مختلف أرجاء البلاد.

وتشير الاحصائيات إلى أن عدد المشاركين في التصويت المبكر قد بلغ أكثر من 48 مليون ناخب.

والانتخابات الرئاسية الأمريكية هي عملية غير مباشرة، فالناخبون يختارون مندوبين يشكلون “المجمعات الانتخابية”، التي تنتخب الرئيس.

وليفوز المرشح بالرئاسة، عليه أن يحصد 270 صوتاً (النصف +1) في المجمع الانتخابي (538 عضوا)، المكون من ممثلين عن الولايات الخمسين، يساوي عددهم مجموع ممثلي هذه الولايات في مجلسي النواب والشيوخ (الكونجرس)، إضافة إلى 3 ممثلين لمقاطعة كولومبيا، التي تضم العاصمة واشنطن؛ لأنها غير ممثلة في الكونجرس.
الاناضول









علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

البعض لا يشعر بالألم أبداً.. 4 من أندر الأمراض الجسدية في العالم

يطلق اسم “المرض النادر” على الأمراض التي تصيب عينة ضعيفة من البشر، إلا أن العد…