Home منوعات “البشير”: البلاد مقبلة على مرحلة يسودها الوئام والمحبة والتصالح

“البشير”: البلاد مقبلة على مرحلة يسودها الوئام والمحبة والتصالح

42 second read
0
0
0




قال رئيس الجمهورية المشير “عمر البشير”، إن البلاد مقبلة على مرحلة يسودها الوئام والمحبة والتصالح الوطني. وتعهد بتنفيذ توصيات الحوار المجتمعي، واعتمادها مع مخرجات الحوار السياسي وبرنامج إصلاح الدولة. وقطع بضمهم في وثيقة واحدة، لتُشكل ركيزة أساسية في بناء مستقبل البلاد وإقامة دستور دائم، فضلاً عن تحقيق استقرار سياسي.
وجدد “البشير” خلال الجمعية العمومية للحوار المجتمعي، بقاعة الصداقة، أمس (الاثنين)، جدد الدعوة للحركات المسلحة والقوى السياسية الرافضة للحوار بالانضمام إلى مبادرة الحوار الوطني، ونبذ الحرب.
وامتدح “البشير” الذي تسلم مخرجات الحوار المجتمعي من اللجنة القومية للحوار ورؤساء اللجان القومية الستة، امتدح التجربة وقال إنها سودانية خالصة لم تشهدها البلاد طوال تاريخها، وأوضح أنها ــ أيّ التوصيات ــ أوضحت دور المجتمع في بناء الدولة بطرحها حلولاً ناجعة في تعزيز الشعور الوطني.
وقال الرئيس إن توصيات الحوار المجتمعي استوعبت كل آراء مكونات الشعب، عبر جهود اللجان التي طافت الولايات وذهبت للسودانيين العاملين بالخارج، بهدف تحقيق رؤية قومية حول الغايات. وذكر بأن التوصيات أتت شاملة وتجاوزت نقاط الخلاف الاجتماعي، وصولاً للتعايش السلمي.

المجهر السياسي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.