الرئيسية منوعات السباح عبد العزيز.. الكشافة قدمتني وضعف الإعداد خذلني في ريو.. تمساح النيل

السباح عبد العزيز.. الكشافة قدمتني وضعف الإعداد خذلني في ريو.. تمساح النيل

6 ثواني قراءة
0
0
0




لعل أول ما يخطر بالذهن عند الحديث عن الرياضة هو ذلك الحديث الشريف عن الرسول صلى عليه وسلم الذي قال (علموا أولادكم الرماية والسباحة وركوب الخيل)، إذن تعد السباحة أحد أقدم أنواع الرياضة التي مارسها البشر، وعملوا على تطويرها وتحديثها حتى وصلت إلى ما وصلت إليه الآن.
وفي السياق، برز عبد العزيز الفاتح كسباح ماهر قاد السودان في العديد من المحافل الدولية وشارك في الكثير من دورات الألعاب الأولمبية العالمية ومثل البلاد في الكثير من المسابقات، عبد العزيز سبح على صفحات (اليوم التالي) وكانت الحصيلة التالية:
ضربة البداية
أنا عبد العزيز الفاتح من مواليد أمدرمان حي (أبوروف) خريج إدارة أعمال كلية علوم الطيران، كانت بداياتي في ممارسة السباحة منذ الصغر بسبب قرب النيل من منزلي، وكنت ألهو في ضفافه برفقة أطفال الحي بدون علم الكبار مما يتسبب لنا في (علقة ساخنة) نهاية كل يوم، وأضاف: باءت كل محاولات التهديد والوعيد من قبل الوالدة بالفشل، وبعد نصيحة غالية من خالتي قررت أن تقوم بتسجيلي في ناد لتعلم السباحة بعيدا عن مخاطر النيل، وكانت البداية بنادي الخارجية في العام (2002)، ومن ثم نادي الضباط (2009) وفي نهايات الفترة التدريبية أقام النادي مسابقة خلال حفل التخريج وكانت أول مشاركة رسمية لي تفوقت فيها وتحصلت على ميداليتين، وأخيرا التحقت بالكشافة البحرية في العام (2011) ومازلت بها حتى الآن.
مشاركات عالمية
يقول عبد العزيز “أولى مشاركاتي العالمية كانت بطولة دبي الدولية للسباحة (2015)، وتأهلت منها لبطولة العالم للسباحة التي أقيمت وقتها في مدينة (كازان) بروسيا، ومن بعدها شاركت في كأس العالم (المتجول) للسباحة، وأخيرا جاءت مشاركتي في أولمبياد (ريودي جانيرو2016) في البرازيل.
مشوارك مع الكشافة
يشير عبد العزيز إلى أن مشواره مع فريق الكشافة البحرية يعتبره ناجحا جداً، فهي صنعت منه لاعبا ناجحا، ولولاها ما وصل إلى مكانته الحالية، مؤكداً أن كل الفضل يرجع لمدربه (عابد حمور) ولإدارة الكشافة، وأردف: بالنسبة لي هي فريقي وبيتي الثاني.
بين الهواية والاحتراف
يستطرد: السباحة في الأساس هواية ومن ثم احتراف، وفي اعتقادي أني مازلت هاوياً ولم أصل الاحترافية بعد بسبب نقص كبير في الإمكانيات، ولكن مازلت أسعى نحوها بالعزيمة والإصرار، والحرص على التدريب المستمر والمشاركة في البطولات دون توقف، واعتبر الأسطورة (مايكل فيلبس) الأمريكى قدوتي عالمياً، وأفاد كل سباح تخرج من فريق الكشافة البحرية يعد الأفضل في البلاد.
حلم ريو
عن مشاركته في أولمبياد ريودي جانيرو يقول عبد العزيز: كانت بالنسبة لي (حلم كبير) وكنت أرغب في المشاركة من زمن طويل وحينها كنت أتابع أولمبياد (لندن2012) وقتها حلمت بالتواجد في الحدث الكبير لكي أمثل السودان، سعيت وخططت وبحمد الله ربنا وفقني وشاركت في أولمبياد (2016) حققت الحلم وأصبح واقعا بالعزيمة والإصرار.
قناعة تامة
أكيد لم تكن المشاركة المطلوبة وكان الأداء عكس المتوقع، لا توجد نتائج واضحة ولا ميداليات، ولكن برغم ذلك أنا راض كل الرضا عن نفسي، لأني قدمت كل ماعندي وكل جهدي، ويكفي أني كنت في يوم من الأيام (أولمبي)، والرياضة ليست فرصا وإنما أرقام ومقاييس وتعب محتاجة (قعدة وورقة وقلم وأنا من مشيت من هنا وأنا عارف بعمل شنو)، الغرض كان المشاركة قبل المنافسة، لأن المنافسة تحتاج إلى إمكانيات ودعم كبير واهتمام من قبل الدولة من رعاية ومعسكرات خارجية وتدريب وتجهيز على الأقل ثلاث سنوات ما حاجة بتاعت يوم وليلة، وبكل تأكيد الاستفادة كانت كبيرة جدا، أولها عرفت أين نحن من العالم، وأيقنت تماما أنه لا فرق بين اللاعب السوداني ونظيره من أي دولة أخرى سوى الإمكانيات وقد عدت بقوة كبيرة وأمل وطموح عال لا تحده حدود، واكتشفت أنه فعلا لا يوجد مستحيل.
محطات في الطريق
وعن أبرز المحطات القادمة يقول عبد العزيز: سأشارك في بطولة العالم للسباحة في ديسمبر المقبل بـ (كندا) التي تأهلت لها منذ شهر رمضان الماضي، وإذا توفر الدعم والإمكانيات المناسبة أحلم بالمشاركة في (أولمبياد طوكيو 2020).
شائعات مغرضة
وحول الشائعات التي أطلقت أثناء البطولة قال: لم يكن لها أي مردود نفسي ولم تؤثر على الأداء، لأنه في نظري أي شخص يصدر مثل هذه الإشاعات ويستهتر ببلده هو حاقد في المقام الأول ولا يساوي شيئا، (أنا عارف بعمل في شنو) ولم أكلف نفسي بالرد حتى الآن، وخروجي من المنافسة يعود لضعف الإعداد كما ذكرت سابقا، وفي ختام حديثه شكر عبد العزيز الكشافة البحرية واتحاد السباحة السوداني، وأسرته وكل من شجعه وخص شباب (الفيس بوك) على الدعم الكبير وإطلاق هاشتاق (#تمساح-النيل) كان أكبر دعم معنوي له.

اليوم التالي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

الكشف عن ثغرة للتنصت على تطبيق “واتسآب”

ترك مصممو خدمة “واتسآب” للتراسل الفوري التي تمتلكها حاليا شركة “فيسبوك&#…