الرئيسية منوعات بعد سنوات من العزلة.. تونس تعتمد قانونا استثماريا طموحا

بعد سنوات من العزلة.. تونس تعتمد قانونا استثماريا طموحا

6 ثواني قراءة
0
0
0




صادق البرلمان التونسي على مشروع قانون جديد للاستثمار يهدف إلى تعزيز مناخ الأعمال في تونس، أملا بدفع عجلة الاقتصاد في البلاد لمواجهة تباطؤ مستمر في النمو بعد خمس سنوات من الانتفاضة الشعبية وتحفيز الاستثمارات الأجنبية التي تراجعت بشكل حادّ من نحو مليار ونصف المليار دولار في عام 2010 إلى ما يقارب 900 مليون دولار عام 2015.

ويأتي هذا القانون ضمن حزمة الإصلاحات الذي يطالب بها صندوق النقد الدولي، والتي تأخرّ تنفيذها أربع سنوات بسبب الخلافات السياسية.

ويتضمن القانون الجديد طرح الأرباح من قاعدة الضريبة على الشركات لمدة عشر سنوات. كما يشمل القانون إنشاء صندوقا للاستثمار، يهدف إلى تمويل مشاريع البنية التحتية، لتحفيز المستثمرين على إقامة المشاريع في المناطق الداخلية.

كذلك ينصّ القانون على إنشاء هيئة عليا للاستثمار ، تعمل على استقبال المستثمرين الأجانب وتيسير الإجراءات الإدارية لهم، لتقليص البيروقراطية التي تشكل عائقا أمامهم.

وقال وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي التونسي فاضل عبد الكافي إنه “رغم أني لست راض تماما عن هذا القانون، إلا أنه خطوة إيجابية”، بحسب تصريحات نقلتها جمعية “البوصلة” وهي منظمة غير حكومية تراقب أعمال مجلس نواب الشعب.

وأضاف عبد الكافي أن “الاستثمار يجب أن يضمن أيضا وظائف لائقة، وأجورا لائقة، وتغطية اجتماعية لائقة”.

وتأتي المصادقة على مشروع القانون فيما تتحضر تونس لاستضافة أكثر من ألف شركة في 29 و30 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، في مؤتمر دولي كبير يهدف الى دفع اقتصاد البلد.

وأعلنت الجهات المنظمة الخميس أن المؤتمر سيكون فرصة للتعبير عن “ارادة” الدولة في “القيام بإصلاحات هيكلية” و”تشجيع نمو الاستثمار الخاص” من خلال تحديد القطاعات الواعدة.
الاسواق العربيه







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

نظامي يبتز أسرة سودانية رفضت تزويجه ابنتها ..ويهددهم بشيخ تشادي و نشر صورها في الأنترنت

شرعت محكمة بحري وسط في محاكمة نظامي متهم بابتزاز أسرة بصورة فوتوغرافية التقطها مع ابنتهم ا…