Home منوعات إلكترونيات وتطبيقات ذكية تغير تقاليد الحج

إلكترونيات وتطبيقات ذكية تغير تقاليد الحج

43 second read
0
0
0




دخلت التكنولوجيا الحج كجزء من “التحول الرقمي” لتحسين الخدمات للحجاج، لتغيير مفاهيم كثيرة اعتاد عليها المسلمون منذ ما يزيد عن 1000 عام ولتجعل من حجهم أسهل، فظهرت تطبيقات جوال غيرت الكثير من تقاليد الحج.
وتعمل الأساور الإلكترونية التي أطلقتها وزارة الحج والعمرة لأول مرة هذا العام على تحديد هوية الحجاج وتساعدهم في حفظ بياناتهم مثل جواز السفر والتأشيرة، وكذلك أماكن تواجدهم خلال مكوثهم في المملكة. كما سيكون ارتداؤها من قبل الحجاج الذين لا يتكلمون العربية أمراً بالغ الأهمية، حيث إنها مجهزة بنظام تحديد المواقع GPS، ومقاومة للماء. وستمكن منظومة الحج والعمرة في المملكة، من استدعاء كافة المعلومات والبيانات الموجودة عن الحجيج، بواسطة جميع أنواع الهواتف الذكية أو الآيباد، من خلال تطبيق متاح لجميع العاملين في مجال خدمات ضيوف الرحمن من منسوبي وزارة الحج والعمرة، وكذلك منسوبو القطاعات الأخرى الأمنية والخدمية.
وتحدثت “بلومبيرغ” في تقرير لها عن تطبيق “واجبي” الذي صممه السعودي طارق الزبير لتسهيل الحج والعمرة، ويضم دليلاً متكاملاً عن طرق الحج والعمرة “خطوة بخطوة”، كما أنه يضم بيانات خاصة بالاتصال بالطوارئ عند الحاجة، فضلاً عن خريطة لمكة المكرمة تعمل حتى في حال لم يكن هناك اتصال بالإنترنت.
يذكر أن السعوديين ناشطون في استخدام مواقع وسائل التواصل الاجتماعي على مستوى العالم، لذا نرى مواقع مثل انستغرام وسناب شات تعج بصور من مكة والحج.
إلا أن ظاهرة “السلفي” التي أخذت في الانتشار هي الأخرى بالعمرة والحج، لاقت جدلا واسعا بين العلماء الذي قالوا إنها مدعاة للتفاخر وتدنيس الحرمات، في حين يشكو آخرون من أن انتشار “السلفي” من قبل الحجاج في صحن الطواف قد يعرضهم لمخاطر التعرض لأذى ناجم عن الازدحام.
وذهب آخرون إلى أن الانشغال بمواقع التواصل الاجتماعي خلال الحج يضيع روحانية اللحظات الجميلة التي يجب أن يستغلها الحاج في التواصل مع الله.

العربية







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.