Home منوعات استمرار موجة الاغتيالات في ياي اشتباكات عنيفة بين قوات سلفا كير والمعارضة بالاستوائية الوسطى

استمرار موجة الاغتيالات في ياي اشتباكات عنيفة بين قوات سلفا كير والمعارضة بالاستوائية الوسطى

5 second read
0
0
0




اندلعت صباح أمس الجمعة معارك عنيفة بين قوات المعارضة في جنوب السودان وقوات الجيش الشعبي في الاستوائية الوسطى، في وقت استمرت موجة الاغتيالات بمدينة ياي بالاستوائية الوسطى وطالت ضابط بشرطة المرور لقى حتفه في إطلاق نار من قبل مسلح مجهول.
وقال المتحدث العسكري لقوات الحركة الشعبية المعارضة، كيري بينيت، إن المعارك وقعت على الطريق بين منطقتي لانيا ووندروبا في الاستوائية الوسطى عندما حاولت القوات الحكومية التحرك في هذه المناطق.
واشترط بينيت وقف إطلاق النار في هذه المناطق بالعودة إلى تنفيذ الترتيبات الأمنية وكافة بنود اتفاق السلام بما في ذلك عودة رياك مشار.
من جانبه قال المتحدث العسكري باسم الجيش الشعبي العميد لول رواي إن ما يحدث في الاستوائية الوسطى ليس له علاقة بالحركة الشعبية في المعارضة، واصفاً قوات المعارضة في هذه المناطق بالمجرمين وقطاع الطرق الذين يسعون لزعزعة الأمن والاستقرار.
وفي ياي ذكرت مصادر- فضلت حجب هويتها لدواعٍ أمنية- أن ضابط الشرطة القتيل كان يحاول شراء بعض احتياجاته عند عودته من العمل عندما أطلق عليه النار شخص مسلح يعتقد أنه تابع لجهاز الأمن بمدينة ياي.
إلى ذلك كشف رئيس مقر حماية النازحين بجوبا “ويوال مشار” عن اختفاء 7 نازحات نهار أمس الأول من بينهن فتيات وطفل ذهبن لجلب الحطب من الغابات بالقرب من مخيم النازحين بحي جبل بمدينة جوبا،
وأوضح رئيس مخيم الأمم المتحدة رقم (3) بالجبل لـ”راديو تمازج” أمس أن النازحات خرجن من المعسكر نهار الخميس بغرض جلب حطب ولم يعُدْن حتى الآن، ومن بينهن فتاتين في عمر الثامنة والعاشرة وطفل بالإضافة إلى أربع نساء في سن الأربعين، وأضاف: “النساء دائماً ما يخرجن لجلب حطب الوقود وبيعه في الأسواق لتلبية احتياجات أسرهن”. معتبراً أن تلك تعتبر الحادثة الأولى من نوعها، وبيَّن أنهم أبلغوا السلطات الأمنية وبعثة الأمم المتحدة للبحث عن النساء المفقودات بجانب الصبي.

الصيحة




علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Check Also

7 عبارات تخدعين بها نفسك!

أحيانًا تصبح أفكارك عن نفسك معتقدات تسيّر حياتك، وأفكارك هذه قد تكون شيئًا إيجابيًا، كالاع…