الرئيسية منوعات سدود (كجبار، دال والشريك) .. دمار للبيئة و المشاريع الزراعية .. برلماني يذرف الدموع قهراً

سدود (كجبار، دال والشريك) .. دمار للبيئة و المشاريع الزراعية .. برلماني يذرف الدموع قهراً

7 ثواني قراءة
0
0
0




ذرف النائب البرلماني عن الدائرة (١) دلقو المحس بالولاية الشمالية عصام ميرغني، الدموع أمس قهراً على مصادقة البرلمان لاتفاق إطاري لتمويل مشروعات سدود (كجبار، الشريك، دال)، واعترض ميرغني على إجازة الاتفاق الذي مرر بإجماع النواب، وقال إن المواجع والمرارات وإزهاق أرواح المواطنين الأبرياء في سد مروي والعدالة التي لم تأخذ مجراها تدفع المواطنين الى مناهضة بناء السدود، وحذر من الزج بالمنطقة في نفق مظلم ومشاكل لا تحمد عقباها.

ولم يتمالك ميرغني نفسه وأجهش بالبكاء مستذكراً ما حدث لمواطني الحماداب والمناصير، وقال إن مشروعات السدود مرهونة برضا السكان هناك، وطالب بتشكيل لجنة من البرلمان لزيارة المنطقة والوقوف على أرض الواقع واستنطاق المواطنين.
وفند ميرغني دعاوى ومبررات قيام السدود، وذكر (اذا كانت للكهرباء فلتلجأ الحكومة الى الطاقات البديلة، أما إذا كانت القضية زراعة فهناك عدد من السدود قامت ولم يستفد منها في الزراعة).

وصادق البرلمان بأغلبية على ثلاث اتفاقات إطارية بين وزارة المالية بالمملكة السعودية” الصندوق السعودي للتنمية” ووزارة المالية لمعالجة العجز الكهربائي في محطة البحر الأحمر ١٠٠٠ ميقاواط مع الخط الناقل، واتفاق إطاري لإزالة العطش في الريف السوداني وسقي الماء، بجانب تمويل مشروعات سدود كجبار ودال والشريك.

فيما أكد وزير المالية بدر الدين محمود أن الاتفاقيات الإطارية ستأتي بعدها اتفافيات تفصيلية بحجم المبالغ، وقدر تمويل اتفاقية معالجة العجز الكهربائي في البحر الأحمر ما بين ٢٠٠ -٤٠٠ مليون دولار، وتمويل السدود ما بين ٦٠٠-٧٠٠ مليون دولار وسقي المياه بمليار دولار.
ورأى الوزير أن الاتفاقيات سيكون لها مردود إيجابي، وأشار الى أن الرئيس شكل لجنة برئاسته لمتابعة الاتفاقيات وعضوية وزراء القطاع الاقتصادي.

صحيفة الجريدة







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

ملتقط «سيلفي» يقاضي فيسبوك

لجأ شاب سوري لاجئ إلى مقاضاة شركة «فيسبوك»، وذلك لعدم اتخاذها أي إجراءات لوقف نشر تعليقات …