Home منوعات رفع الحظر عن تبرع المثليين جنسياً بالدم بدءاً من ربيع 2016

رفع الحظر عن تبرع المثليين جنسياً بالدم بدءاً من ربيع 2016

42 second read
0
0
1




أعلنت وزارة الصحة الفرنسية الأربعاء السماح للمثليين جنسياً “في ظل ظروف معينة” بالتبرع بالدم بعد منع دام قرابة ثلاثة عقود نتيجة خطر الإصابة بمرض الإيدز.

وقالت وزيرة الشؤون الاجتماعية والصحة وحقوق المرأة ماريسول تورين في مقابلة مع صحيفة “لوموند” أنه “بدءاً من ربيع 2016 سيتمكن المثليون من التبرع بالدم.. هذه نهاية المنع والتمييز ضدهم” والذي يرقى إلى العام 1983.

وتحاول الوزيرة تورين منذ عام 2012 إصدار إلغاء للحظر، بالتوافق مع وعد انتخابي كان قطعه الرئيس فرانسوا هولاند قبل وصوله إلى الإليزيه. وكان النواب الفرنسيون قد صوّتوا في نيسان الماضي ضد تعديل على القانون بغية السماح للمثليين بالتبرع بالدم كما قدّمت اللجنة الوطنية الاستشارية للأخلاق معارضتها للتعديل المذكور.

وتابعت تورين أن تطبيع تبرع المثليين الكامل سيتم على مراحل وسيكون في البداية ضمن ظروف معينة مع المراعاة الكاملة لصحة وسلامة المرضى. وأوضحت أن “التبرع سيتاح في البداية للمثليين الذين لم يمارسوا الجنس مع رجل آخر لمدة اثني عشر شهراً”.

المرحلة الثانية، ودائماً اعتباراً من ربيع 2016، هي أن الرجال الذين لم يمارسوا الجنس في الشهور الأربعة الأخيرة أو الذين لديهم شريك واحد فقط سيتمكنون من التبرع غير أن الدم سيحفظ لمدة شهرين ونصف للتأكد من سلامته.

وأشارت الوزيرة إلى أن “التبرعات الأولى ستمكن من إجراء دراسات عليها وإذا لم يكن هناك أي خطر ستطبق على المثليين الجنسيين القواعد العامة نفسها في العام التالي”.

مونت كارلو الدولية







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.