Home منوعات سنغافورة أفضل مكان لممارسة الأعمال في العالم والإمارات الأولى عربيا

سنغافورة أفضل مكان لممارسة الأعمال في العالم والإمارات الأولى عربيا

42 second read
0
0
0




احتفظت سنغافورة بالمركز الأول في قائمة البنك الدولي لأفضل مكان في العالم لممارسة الأعمال الاقتصادية. كما حافظت الإمارات على المرتبة الأولى عربياً للعام الثالث على التوالي متقدمة بذلك على كل دول المنطقة المدرجة في تقرير هذا العام.

كما تقدمت الدولة بمرتبة واحدة عن تصنيف 2015 لتحتل المرتبة 31 عالمياً وجاءت ضمن أول خمس دول عالمياً في ثلاث محاور أساسية هي الأول عالمياً في محور عدم تأثير دفع الضرائب على الأعمال والثاني عالمياً في محور استخراج تراخيص البناء والرابع عالمياً في محور توصيل الكهرباء.

أما على المستوى الإقليمي، فقد تصدرت الإمارات دول المنطقة وضمن الدول العشر عالمياً في عدد التحسينات الموثقة من قبل البنك الدولي. خلال سنة واحدة في محاور توصيل الكهرباء واستخراج تراخيص البناء وحماية المستثمرين وإنفاذ العقود.

تضم القائمة السنوية للبنك الدولي 189 دولة وإقليم مصنفة على أساس مدى سهولة ممارسة النشاط الاقتصادي فيها وفقا لمجموعة من المعايير منها سهولة الحصول على ترخيص لإنشاء المشروع الاقتصادي وتنفيذ العقود وحماية حقوق أصحاب حصص الأقلية.

وقد أصدر البنك الدولي تقريره السنوي المعروف باسم “تقرير ممارسة الأعمال” في العاصمة التايلاندية بانكوك اليوم الأربعاء. وأشاد التقرير بالإصلاحات التي شهدها عدد من اقتصادات دول جنوب الصحراء الإفريقية وآسيا الوسطى مثل رواندا وأوغندا وكينيا وأوزبكستان وكازاخستان.

كما كانت روسيا التي تخضع لعقوبات اقتصادية غربية بين الدول التي شهدت تحسنا في تصنيفها حيث ارتفعت 11 مركزا في القائمة لتصل إلى المركز .51

ووفقا للتقرير فإن روسيا طبقت ثالث أكبر عدد من الإصلاحات في قطاعها الاقتصادي، وبخاصة فيما يتعلق بتسجيل العقارات وشفافية الرسوم.

وفي آسيا استمرت الصين والهند في تحسين مناخ الأعمال لديهما حيث ارتفع تصنيف الدولتين عدة مراكز إلى 84 و130 على الترتيب.

وأشاد تقرير البنك بالصين بفضل تبسيط نظام سداد ضرائب الشركات، أما الهند فقد تحسن ترتيبها 4 مراكز بفضل مجموعة السياسات التي يتبناها رئيس الوزراء ناريندرا مودي التي خففت القيود المفروضة على إنشاء المشروعات الجديدة.

البيان







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.