الرئيسية منوعات فرنسا أعادت لمصر تمثالاً فرعونياً عمره 43 قرناً

فرنسا أعادت لمصر تمثالاً فرعونياً عمره 43 قرناً

6 ثواني قراءة
0
0
0




قال وزير الآثار المصري ممدوح الدماطي أمس إنّ بلاده استردّت من فرنسا تمثالاً فرعونياً من الخشب “وصل مساء الخميس إلى الأراضي المصرية”. لكن لم يذكر البيان كيف نقل التمثال خارج مصر.

وكانت وزارة الآثار نشرت في وقت سابق صورة للتمثال المستردّ الذي يبلغ ارتفاعه 33 سنتيمتراً، ويمثل سيّدة نائمة على بطنها باسطة ذراعيها إلى الأمام في وضع انسيابي، ربما يمثل ملعقة كانت تستخدم في عمليات التزيين والتجميل، لوضع العطور.

وقال المدير العام لإدارة الآثار المستردّة بوزارة الآثار علي أحمد، في اتّصال مع “رويترز” إنّ التمثال مسجّل منذ اكتشافه عام 1994 في جبانة الملك تيتي بمنطقة سقارة جنوبي القاهرة وإنّه خرج من مصر عام 2009 ثم اكتشف في فرنسا. وتيتي أول ملوك الأسرة السادسة (2345 – 2181 قبل الميلاد).

وقال البيان إنّ لجنة أثرية تسلّمت التمثال، وإنّه سيودع في مخزن المتحف المصري المطلّ على ميدان التحرير، تمهيداً لعرضه ضمن معرض مؤقت ينظمه المتحف من وقت لآخر، لاستعراض الآثار المستردّة.

ووقعت مصر في السنوات القليلة الماضية اتفاقيات ثنائية مع عدد من الدول، منها الصين والولايات المتحدة لمكافحة الاتجار في الآثار وتوفير الدعم اللازم لاستردادها، بما فيها الآثار غير المسجلة الناتجة عن أعمال الحفر خلسة.

العربي الجديد







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

نظامي يبتز أسرة سودانية رفضت تزويجه ابنتها ..ويهددهم بشيخ تشادي و نشر صورها في الأنترنت

شرعت محكمة بحري وسط في محاكمة نظامي متهم بابتزاز أسرة بصورة فوتوغرافية التقطها مع ابنتهم ا…