الرئيسية منوعات هل تناول ‏الزنجبيل‬ بكثرة يزيد من الهرمون الذكري عند المرأة ؟؟

هل تناول ‏الزنجبيل‬ بكثرة يزيد من الهرمون الذكري عند المرأة ؟؟

6 ثواني قراءة
0
0
9




شغل الأوساط العلمية هذا التسأول عن علاقة الزنجبيل بزيادة الهرمون الذكري للرجال ، فهل تناول ‏الزنجبيل‬ بكثرة يزيد من الهرمون الذكري عند المرأة أيضاً؟؟

الجواب : أولا لم يثبت أن الزنجبيل علميا يرفع ‫‏الهرمون‬ الذكري عند الرجل ، والأصل هو يزيد القوة ‫‏الجنسية‬ من خلال قدرته على توسيع الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء الجنسية , وحتى لو كان الزنجبيل يرفع الهرمون الذكري بطبيعته فخلق الله تعالى فيه هداية.

الزنجبيل

وسأضرب لكم مثلا على ذلك، فقد سُئلت مرة هل ‫‏الحبه‬ ‏السوداء‬ تضر مرضى الرماتويدﻷنها ترفع ‫‏المناعه‬؟ الجواب كان لا، لأنها تنظم المناعة ولا ترفعها بشكل أعمى، فخلق الله تعالى فيه هداية، وقد رأينا ذلك في ‫‏اللبأ‬ وهو المادة الصمغية التي تخرج من ضرع الماشية في أول ثلاثة أيام بعد الولادة، إذ رأينا أن مركب اللاكتوفريين في اللبأ يأخذ الحديد من الجراثيم التي تهاجم الجسم عندما يقتلها، ويعتبر ذلك الآلية التي يستخدمها هذا المركب في قتل الجراثيم التي تهاجم جسم الطفل الرضيع، وفي نفس الوقت نجد أن نفس المركب الذي يحب الحديد ويعشقه، يعطي هذا الحديد وهو بحاجة إليه، يعطيه للكريات الحمراء عندما تكون مصابة بفقر الدم بنقص الحديد، ومن هنا حصل على اسمه (اللاكتوفرين) أي الحليب الحديدي، فنفس المركب يتخلى عن الحديد لخلايا أخرى فقيرة بالحديد وهذا يذكرنا بقول الله تعالى “وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ” ( 9) الحشر

ولذلك، وقياسا على ما سبق، فالزنجبيل ليس أعمى، وهذا يعني أنه لو كان شخص سواء أكان طفلا أم إمرأة لا يعاني من نقص الهرمون الذكري أو غيره، فإن الزنجبيل لن يرفعه بشكل أعمى، إنما هو يحقق ~‫‏التوزان‬ في الجسم ولن يؤثر على ما هو طبيعي، فخلق الله متقن ولا يتداخل مع بعضه بعضا أبدا، ومن عظمة خلق الله أنه صمم هذه المركبات لتتعاون مع بعضها بعضا، ولتمهد لبعضها بعضا، لا لتتنافس وتخرب على بعضها بعضا، ولعل ذلك من إسلام هذه المركبات لله سبحانه وتعالى، فهناك أمر للمسلمين بمثل هذا التعاون البنّاء “وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ” ( 2) المائدة

ولذلك نجد أن الله سبحانه وتعالى ما إن يذكر الأطعمة في القرآن حتى يجمعها جمعا مع بعضها بعضا، ولعلّنا نرى ذلك في قوله تعالى “فَأَنْبَتْنَا فِيهَا حَبًّا 27 وَعِنَبًا وَقَضْبًا 28 وَزَيْتُونًا وَنَخْلا 29 وَحَدَائِقَ غُلْبًا 30 وَفَاكِهَةً وَأَبًّا 31 (سورة عبس)

والله تعالى أعلم
وهو ولي التوفيق

تولي الإجابة عن السؤال: الدكتور جميل القدسي

دكتور جميل القدسي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

إترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

إقرأ أيضاً

الكشف عن ثغرة للتنصت على تطبيق “واتسآب”

ترك مصممو خدمة “واتسآب” للتراسل الفوري التي تمتلكها حاليا شركة “فيسبوك&#…