Home الرياضة فرحة حمراء وحسرة كبرى لحامل اللقب

فرحة حمراء وحسرة كبرى لحامل اللقب

42 second read
التعليقات على فرحة حمراء وحسرة كبرى لحامل اللقب مغلقة
0
0




العديد من الأحداث المثيرة صاحبت مباراة المريخ أمام وفاق سطيف، أبرزها على الإطلاق الاحداث المؤسفة التي تسبب فيها لاعبو وفاق سطيف بين الشوطين، ورغم ذلك بادر لاعبو الوفاق بعد نهاية المباراة بالاعتذار لغازريتو ولجميع لاعبي المريخ عن تلك الأحداث المؤسفة والتي حذر غارزيتو مع اندلاعها لاعبي المريخ بعدم الاستجابة لاستفزازات الوفاق لأن ما حدث محاولة من لاعبي الفريق المنافس لإخراجهم من جو المباراة.

بدأت الأحداث عندما اقتحم أحد بدلاء وفاق سطيف الملعب واعتدى على أيمن سعيد بالضرب ثم توجه لاعب آخر نحو غارزيتو وبصق على وجهه ومع نهاية الشوط الأول بسبب تلك الأحداث خرج بكري المدينة من الملعب فلحق به عدد من لاعبي وفاق سطيف في محاولة للاعتداء عليه لكن تصدى لهم المعز محجوب وأجبرهم على الفرار. ومن ثم حاول عدد من لاعبي وفاق سطيف الاعتداء على محسن سيد وأنطونيو لكن شرطة أمن الملاعب تدخلت بصرامة واخلت الملعب ورغم ذلك لحق أحد لاعبي وفاق سطيف بالحكم الغاني وضربه على وجهه، وتكرر ذات المشهد عندما أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة حيث حاول لاعبو الوفاق مجدداً الاعتداء على الحكم الغاني وتدخلت الشرطة ورغم ذلك نجح أحد لاعبي الوفاق في الوصول إليه وضربه على وجهه، لكن الأمور اتجهت نحو التهدئة بعد دقائق معدودة من اطلاق صافرة النهاية حيث توجه لاعبو وفاق سطيف نحو لاعبي المريخ واعتذروا لهم عن التصرفات التي بدرت منهم مثلما اعتذر اللاعب الذي اعتدى على غازريتو عن التصرف الذي بدر منه وتعانق الجميع بعد أن تسبب لاعبو الوفاق في توتر الأجواء بصورة غير مسبوقة.

مضوي يرفض الحديث

استهجن خير الدين مضوي مدرب وفاق سطيف التصرفات التي بدرت من لاعبيه ولم يقبل خروجهم عن الخلق الرياضي ولذلك كان في قمة الاستياء من التصرفات التي بدرت من لاعبيه ولذلك رفض الحديث في المؤتمر الصحفي وظهر عليه الحزن الشديد بسبب الخسارة التي تعرض لها فريقه والتي جعلت الوفاق على بعد خطوات من مغادرة المنافسة.

الوالي: اللاعبون كانوا أبطالاً

حرص السيد جمال الوالي رئيس نادي المريخ على النزول للملعب بعد نهاية المباراة بغرض تهنئة اللاعبين على الأداء المميز والانتصار الذي تحقق، لكنه وجد مصاعب بالغة بسبب الحشود الجماهيرية الضخمة ليضطر لمغادرة الاستاد وتحدث الوالي للصدى وعبر عن بالغة سعادته بالانتصار الذي تحقق واثنى على اللاعبين ووصفهم بالأبطال لأنهم تصدوا لأصعب مهمة وقاموا بالدور المطلوب منهم على أكمل وجه وقدموا مباراة رائعة وبطولية كفلت لهم الفوز والحصول على أهم ثلاث نقاط لأنها جاءت أمام فريق قوي وشرس وحامل لقب النسخة الأخيرة من دوري الأبطال، وأبان الوالي أن جماهير المريخ لم تخذلهم مطلقاً وكانت في الموعد تماماً، وقامت بدورها على أكمل وجه في التشجيع والمساندة فكان لها القدح المعلى في الانتصار الذي تحقق كما أشاد الوالي بالجهد الكبير الذي بذله الجهاز الفني في تجهيز الفريق وإدارة المباراة بحنكة واقتدار حتى تحقق الانتصار، ورأى الوالي أن المجلس قام بدوره على أكمل وجه ووفر كل معينات المرحلة للاعبين والجهاز الفني، وتمنى الوالي أن تنتهي الاحتفالات بالانتصار الذي تحقق على حامل اللقب اليوم، لأنه لا وقت للأفراح ولأن المريخ لم يـتأهل بعد ومازال بحاجة للقيام بعمل كبير حتى يكسب مباراتي مولودية العلمة واتحاد العاصمة ليلعن عن نفسه في نصف النهائي، مشيراً إلى أن المجلس جاهز لتنفيذ أي برنامج إعدادي يضعه المدير الفني لجهة تجهيز فريقه لمباراتي مولودية العلمة واتحاد العاصمة.

أيمن يبكي بحرقة

تعرض المصري أيمن سعيد لإساءات بالغة من لاعبي وفاق سطيف وتعرض للضرب بدون كرة أكثر من مرة الأمر الذي جعله يبكي بحرقة بعد نهاية المباراة بسبب الإساءات التي تعرض لها لكنه وجد دعماً كبيراً من زملائه خاصة راجي والريح علي وأمير كمال الذين حملوا أيمن على الأعناق وقدموه لجماهير المريخ التي دعمته معنوياً، وتحدث أيمن للصحيفة وعبر عن بالغ سعادته للانتصار الذي تحقق مبيناً أن كل ما تعرض له من اساءات وضرب يهون من أجل دفع ضريبة حب المريخ ذاكراً أنه سعيد للغاية بالانتصار الذي تحقق وبفرحة الجماهير برغم كل ما تعرض له، وأكد أنه سيذهب مع زملائه إلى العلمة من اجل القتال والعودة من هناك بالنقاط الثلاث التي ستدعم كثيراً من حظوظ المريخ في الحصول على بطاقة الترشح إلى نصف النهائي.

أوكرا: سجلت أهم هدفاً في حياتي

عبّر الغاني أوكرا صاحب هدف الأمان عن بالغ سعادته بالانتصار الذي تحقق وبالهدف الجميل الذي سجله في شباك وفاق سطيف مبيناً أن هذا الهدف يعتبر الأهم بالنسبة له في مشواره في كرة القدم لأنه كان في شباك حامل لقب النسخة الأخيرة من دوري أبطال أفريقيا، ولأنه جاء في وقت كان فيه المريخ يهدر الفرص بصورة مزعجة أثارت المخاوف من احتمال وصول وفاق سطيف إلى شباك المريخ بهدف التعادل واضاف: أنا سعيد بالانتصار الذي تحقق وبالأداء المميز الذي قدمه المريخ وسنلعب باجتهاد أكبر في آخر مباراتين أمام مولودية العلمة واتحاد العاصمة حتى يحسم الأحمر صدارة المجموعة باقتدار.

شيبوب: أشكر جماهير المريخ على تتويجي نجماً للمباراة

عبّر النجم الواعد شيبوب عن بالغ سعادته لتتويجه من قبل جماهير المريخ بنجومية المباراة ذاكراً أنه لا يستحق النجومية لأن كل لاعبي المريخ كانوا نجوماً وقدموا أفضل ما لديهم ولعبوا بإصرار كبير من أجل تحقيق الفوز وإسعاد الجماهير الحمراء وأشار شيبوب إلى أنه كان يستطيع أن يسجل أكثر من هدف لولا سوء الطالع الحقيقي الذي لازمني في أكثر من فرصة سانحة، ووعد شيبوب بتعويض الجماهير عن الفرص التي اهدرها بالتسجيل في مباراتي العلمة والاتحاد حتى يساعد فريقه في الوصول الى نصف نهائي دوري الأبطال.

بكري المدينة: الفرص المهدرة أصابتنا بالتوتر
أبدى بكري المدينة مهاجم الفرقة الحمراء سعادته البالغة بالانتصار المهم الذي حققه المريخ على وفاق سطيف ذاكراً أن المباراة لم تكن سهلة مطلقاً لأنها كانت أمام فريق كبير ومميز، فعل كل شيء حتى يحافظ على لقبه كبطل للنسخة الأخيرة من دوري الأبطال، وأضاف: بسلاح العزيمة والإصرار عرفنا كيف نجبر وفاق سطيف على قبول الخسارة برغم أن هذه المباراة كانت الأصعب بالنسبة لنا خاصة بعد ركلة الجزاء المهدرة وبعد الفرصة التي اهدرتها رغم أنني تخطيت الحارس لأننا وقتها شعرنا بالتوتر وتخوفنا من عودة الوفاق في الزمن القاتل، وحيا بكري المدينة زميله أوكرا ووصفه باللاعب صاحب اللمسة الحاسمة ذاكراً أنه سجل الهدف المهم وأمّن انتصار المريخ لأنه كان موفقاً للغاية.

صحيفة الصدي







علق بواسطة فيسبوك

تعليقات

Comments are closed.